Accessibility links

logo-print

أوباما يدعو إلى حل سلمي للنزاع في بحر الصين


أوباما خلال إلقاء كلمته في مركز المؤتمرات الوطني في العاصمة الفيتنامية هانوي

أوباما خلال إلقاء كلمته في مركز المؤتمرات الوطني في العاصمة الفيتنامية هانوي

جدد الرئيس باراك أوباما مطالبته بضرورة احترام القانون الدولي وحل النزاعات بالطرق السلمية خصوصا في ما يتعلق بالنزاع في بحر الصين الجنوبي.

وقال في كلمة ألقاها في مركز المؤتمرات الوطني في العاصمة الفيتنامية هانوي إن الولايات المتحدة ليست طرفا في النزاعات في بحر الصين الجنوبي، ولكنها ستقف إلى جانب الشركاء في التمسك بالمبادئ الأساسية مثل حرية الملاحة والتحليق وعدم إعاقة التجارة المشروعة والحلول السلمية للنزاعات من خلال السبل الشرعية ووفقا للقانون الدولي.

وتتنازع الصين وفيتنام السيادة على أرخبيلي باراسيلز وسبراتليز الواقعين في قلب الطرق البحرية الدولية واللذين تحتوي مياههما، حسبما يعتقد، على ثروات نفطية.

من جهة أخرى، شدد الرئيس الأميركي على أهمية التعاون بين واشنطن وهانوي في جميع المجالات وتطبيع العلاقات بينهما. وقال في هذا الإطار إنه تم الاتفاق خلال زيارته على رفع التعاون الأمني المشترك وبناء المزيد من الثقة بين المؤسسات العسكرية للبلدين، إلى جانب مواصلة تقديم التدريب والمعدات لخفر سواحل فيتنام.

فيلق السلام الأميركي للمرة الأولى في فيتنام

في سياق آخر، وقعت الولايات المتحدة وفيتنام الثلاثاء اتفاقية تسمح لفيلق السلام الأميركي بالعمل في هذا البلد للمرة الأولى، وذلك بعد أكثر من 10 سنوات من المفاوضات.

وقالت مديرة المنظمة الحكومية الأميركية كاري هيسلر راديليت التي وقعت الاتفاقية مع سفير فيتنام لدى الولايات المتحدة فام كوانغ فنه، إن الاتفاقية ستسمح لمتطوعي فيلق السلام بتدريس اللغة الإنكليزية في مدارس الدولة الآسيوية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG