Accessibility links

أوباما يستهل ولايته الثانية بزيارة إسرائيل والأراضي الفلسطينية


الرئيس باراك أوباما

الرئيس باراك أوباما

أعلن البيت الأبيض الثلاثاء أن الرئيس باراك اوباما يعتزم القيام بأول زيارة له إلى إسرائيل في الربيع المقبل مشيرا في الوقت ذاته إلى أن أوباما سيزور أيضا الأراضي الفلسطينية والأردن.

وقال البيت الأبيض إن الرئيس أوباما بحث هذه الزيارة مع رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتانياهو أثناء مكالمة هاتفية بينهما أواخر يناير/كانون الثاني الماضي.

وذكر المتحدث باسم مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض تومي فيتور أنه عندما تحدث الرئيس أوباما مع رئيس الوزراء نتانياهو في 28 يناير/كانون الثاني تناقشا بشأن زيارة للرئيس إلى إسرائيل في الربيع.

وأضاف أن "بداية ولاية الرئيس الثانية وتشكيل حكومة إسرائيلية جديدة يوفران الفرصة لتجديد التأكيد على العلاقات العميقة والدائمة بين الولايات المتحدة وإسرائيل، وبحث المسار الواجب إتباعه بخصوص مواضيع كثيرة ذات اهتمام مشترك بينها إيران وسورية".

وأكد فيتور أن "الإيضاحات الأخرى حول هذه الزيارة مثل المواعيد ستعلن في وقت لاحق".

وتعليقا على هذا النبأ قال مسؤول فلسطيني كبير طلب عدم كشف اسمه إن زيارة أوباما مقررة مطلع مارس/أذار المقبل بعد زيارة وزير الخارجية جون كيري في 15 و16 فبراير/شباط.

وقال المسؤول إن "زيارة اوباما ستكون مهمة جدا لأنها تثبت أن الإدارة الأميركية الجديدة ستهتم بقضيتنا وتوليها أهمية".

وتابع قائلا "نأمل في أن تسمح هذه الزيارة بتحريك المفاوضات لايجاد حل يقوم على أساس الدولتين ضمن حدود 1967".
XS
SM
MD
LG