Accessibility links

الحكومة التركية ترفض العفو عن مئات الضباط المدانين قضائيا


رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان

رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان

أعلن ناطق باسم رئيس الحكومة التركية رجب طيب اردوغان أن الحكومة لا تنوي إصدار عفو شامل عن مئات الضباط المدانين في محاكمتين بتهمة التآمر على النظام.

وقال نائب رئيس الوزراء بولنت ارينتش للصحافيين "لا تتوقعوا عفوا شاملا، إننا لا نعتزم ذلك" مشددا في الوقت نفسه على ضرورة احترام الحق في "محاكمة عادلة".

وأدلى ارينتش بهذه التصريحات بعد أن نشرت الصحافة قيام أركان القوات المسلحة التركية بتقديم شكوى دعت فيها إلى مراجعة المحاكمتين المدويتين اللتين حكم فيهما خلال 2012 و2013 على مئات الضباط بالسجن، وذلك بحجة أن الأدلة المستخدمة ضدهم كانت مفبركة.

وتأتي هذه الشكوى متزامنة مع تخبط الحكومة منذ أسبوعين في فضيحة فساد كشفت أمام الملأ حربا بين أنصار اردوغان وجماعة الداعية الإسلامي فتح الله غولن النافذة في جهازي الشرطة والقضاء التركيين.

واعتبر المعلقون هذه المبادرة من المؤسسة العسكرية تحالفا عمليا مع نظام أردوغان ضد جماعة غولن التي ينظر إليها على أنها تقف وراء المحاكمتين المدويتين.

وألمح مستشار مقرب من رئيس الوزراء الأسبوع الماضي عبر الصحافة إلى أن المتهمين بالوقوف وراء تفجير الفضيحة السياسية المالية تآمروا أيضا على الجيش.

وتحدث نائب من حزب العدالة والتنمية الحاكم أيضا عن احتمال إقرار إصلاح يسمح بإعادة محاكمة الضباط المدانين.

وقد سمحت المحاكمتان لأردوغان بالحد من النفوذ السياسي للجيش الذي يعتبر مقربا من المعارضة وهو الذي نفذ منذ عام 1960 ثلاثة انقلابات وأجبر حكومة "إسلامية" على الاستقالة.
XS
SM
MD
LG