Accessibility links

أوبك تتوقع عجزا في السوق النفطية عام 2017


اجتماع أوبك في فيينا-أرشيف

اجتماع أوبك في فيينا-أرشيف

كشفت منظمة الدول المصدرة للنفط أوبك في تقريرها الفصلي، الذي نشر الجمعة في فيينا، أن السوق النفطية التي لا تزال تعاني من فائض في الإمدادات، ستعود في العام المقبل إلى ما كانت عليه وتسجل عجزا صافيا بسبب انخفاض إنتاج الدول غير الأعضاء في المنظمة.

ورجحت أوبك وجود "علامات متقاربة لانخفاض إنتاج البلدان غير الأعضاء، والتي ربما ستعيد السوق إلى ما كانت عليه وتضعها في عجز صاف خلال 2017".

وسبب انخفاض الإنتاج ناجم خصوصا عن الحد من الاستثمارات في بلدان عدة في الأشهر الأخيرة في ظل انخفاض الأسعار، مع انخفاض آبار الاستغلال في الولايات المتحدة بأكثر من النصف خلال عام.

وأشارت أوبك أيضا إلى الانخفاض الكبير للإنتاج في كولومبيا والمكسيك وكازاخستان، وحالة البلدين الأخيرين "قد تستمر في العام 2017".

وخلال الأشهر الماضية، رفضت أوبك، وأبرز أعضائها السعودية، خفض إنتاجها سعيا لإعادة بعض الاستقرار للأسعار المتهاوية. وهذا الموقف الذي كانت الرياض أبرز المطالبين به، ناجم عن الخشية من فقدان دول المنظمة حصتها من السوق العالمية لصالح منتجين كبار من خارجها.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG