Accessibility links

المعارضة السورية تتلقى أسلحة "ستقلب موازين المعركة"


مقاتلون من المعارضة السورية

مقاتلون من المعارضة السورية

أعلن مسلحو المعارضة السورية الجمعة تلقيهم شحنات سلاح متقدمة من الخارج قد تقلب موازين المعركة مع النظام لصالحهم.
وقال المنسق السياسي والإعلامي للجيش السوري الحر لؤي مقداد، إن دفعات السلاح تتضمن بعض الأسلحة التي طلبتها المعارضة والتي "نعتقد أنها ستغير من شكل المعركة" في مواجهة القوات النظامية.
وأضاف إن الجيش الحر شرع بتوزيع تلك الأسلحة على مقاتليه، مشيرا إلى أن قوات المعارضة ستتسلم المزيد من الأسلحة في الأيام القادمة.
ولم يتطرق مقداد إلى الجهة التي زودت قوات المعارضة بالسلاح.
وأشار المتحدث باسم القيادة العسكرية العليا للجيش الحر قاسم سعد الدين في اتصال مع "راديو سوا" إلى أن الأسلحة التي وصلت حتى الآن هي مضادات للدروع، وأعرب عن أمله بوصول أسلحة إضافية مضادة للطيران من النوع المحمول على الكتف (ستينغر).
وكانت المعارضة قد طالبت الخميس مجموعة دول "أصدقاء سورية" التي ستعقد اجتماعا في العاصمة القطرية الدوحة السبت، بمده بأسلحة نوعية لمواجهة القوات النظامية السورية، متعهدا بضمان عدم وصول هذه الأسلحة المجوعات المتطرفة في سورية.
وتتضمن مطالب الجيش الحر تزويده بصواريخ محمولة مضادة للطائرات والدروع وصواريخ أرض-أرض وذخيرة، إضافة إلى إقامة منطقة حظر جوي فوق المناطق الخاضعة لنفوذه.
XS
SM
MD
LG