Accessibility links

هل يمكن أن تتبرع بأعضائك بعد الوفاة؟ هذه نتائج استطلاع تونسي


العينة شملت 26 شخصا و24 ولاية و103 طبيبا

أكد 77 في المئة من التونسيين استعدادهم للتبرع بأعضائهم بعد الوفاة، حسب أحدث استطلاع قامت به إحدى المؤسسات التونسية المتخصصة في مجال إجراء الدراسات والأبحاث الميدانية.

وقدمت نتائج الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة "سيغما كونساي" في المنتدى المغاربي - الفرنسي للتبرع بالأعضاء الذي استضافته تونس مؤخرا، وخلص أيضا إلى أن 89 في المئة من التونسيين يقبلون بالتبرع بأعضائهم لفائدة آبائهم، و88 في المئة لفائدة أبنائهم، فيما أكد 77 في المئة من الذين شملهم الاستطلاع قبولهم التبرع لصالح الزوجة أو الزوج.

اقرأ أيضا.. التبرع بالأعضاء البشرية في العالم العربي يخضع لشروط

ورغم الأرقام الايجابية التي خلصت إليها الدراسة، أقر 63 في المئة من المستجوبين بجهلهم بوجود أنشطة تخص موضوع التبرع بالأعضاء في البلاد، و89 في المئة أكدوا عدم علمهم بوجود جمعيات تنشط في مجال التبرع بالأعضاء.

وقالت رفيقة باردي المديرة العامة للمركز الوطني للنهوض بزراعة الأعضاء، إن نشاط التبرع في تونس رهين بالمتبرعين الأحياء في ظل غياب ثقافة التبرع بعد الوفاة، مشيرة إلى أن عمليات زرع الكلية مثلا بلغت 1783 عملية إلى حدود عام 2016، منها 1447 عملية تبرع قام بها متبرع حي، مقابل 336 من متبرع متوفي، حسب ما نقل موقع "باب نيت" التونسي.

وفي ظل غياب ثقافة التبرع بالأعضاء في المجتمع التونسي والمنطقة العربية عموما، أشارت المتحدثة إلى أن الكثير من المرضى يموتون سنويا بسبب غياب متبرع، ولرفض 90 في المئة من أسر المتوفين التبرع بأعضاء موتاهم.

المصدر: وسائل إعلام تونسية

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG