Accessibility links

logo-print

الشرطة: زوجة منفذ اعتداء أورلاندو كانت تعلم بتدبير الهجوم


أشخاص يبكون ضحايا إعتداء أورلاندو

أشخاص يبكون ضحايا إعتداء أورلاندو

قال مصدر في الشرطة الأميركية إن زوجة منفذ الهجوم على ملهى ليلي في مدينة أورلاندو بولاية فلوريدا، كانت على علم بخطط زوجها، وإن هيئة محلفين قد توجه إليها اتهامات بالمشاركة في الهجوم.

ونقلت وكالة رويترز عن مصدرها القول إن هيئة المحلفين قد اجتمعت بالفعل، وقد توجه لنور سلمان (30 عاما) اتهامات بحلول الأربعاء.

وقال السيناتور أنغاس كينغ، عضو لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ، "يبدو أنها كانت على علم بما كان يجري".

وأبلغ شبكة CNN أنها تتعاون مع المحققين وتوقع أن تبلغهم بمعلومات مهمة تفيد التحقيق حول الهجوم الذي نفذه زوجها عمر متين وأودى بحياة 49 شخصا فجر الأحد الماضي.

ونقلت شبكة فوكس نيوز الإخبارية عن مصدر في مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) القول إن المدعين سيوجهون اتهامات لسلمان بمساعدة مرتكب الهجوم على قتل 49 شخصا ومحاولة قتل 53 آخرين، وعدم إبلاغ السلطات بتدبير الهجوم، والكذب أمام سلطات التحقيق.

وأفادت شبكة إن بي سي بأنها أبلغت المحققين أنها حاولت منعه من ارتكاب المجزرة، لكنها أشارت إلى أنها كانت قد أوصلته بسيارتها ذات مرة إلى الملهى لإلقاء نظرة عليه.

تعزيز التعاون بين واشنطن وباريس

في غضون ذلك، قال قصر الإليزيه إن الرئيس باراك أوباما ونظيره الفرنسي فرنسوا هولاند اتفقا في اتصال هاتفي الثلاثاء على "تعزيز التعاون" بين الأجهزة الفرنسية والأميركية في مواجهة "تهديد جهادي يتطور باستمرار".

وقال البيان إن المحادثة الهاتفية جرت في أعقاب "عملية القتل المدفوعة بكراهية المثليين في أورلاندو وجريمة القتل المزدوجة" التي راح ضحيتها شرطي وصديقته في ضواحي باريس.

تنديد إسلامي

وفي سياق ردود الأفعال، ندد مجلس حكماء المسلمين، ومقره في أبوظبي ويرأسه شيخ الأزهر أحمد الطيب، بـ"الهجوم الإرهابي البغيض".

وأعرب في بيان الثلاثاء عن "رفضه القاطع لمثل هذه الأعمال الإرهابية البغيضة التي تتنافى مع تعاليم الإسلام السمحة والشرائع السماوية والتقاليد والأعراف الإنسانية التي تجرم كافة أشكال العنف والإرهاب".

وطالب علي النعيمي، الأمين العام للمجلس، الجميع "بالوقوف صفا واحدا في مواجهة الفكر المتطرف بجميع أنواعه وصوره للقضاء عليه وتخليص العالم من آفاته وشروره".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG