Accessibility links

logo-print

تظاهرات غاضبة في باكستان إثر اغتصاب طفلة في الخامسة


استعراض لمنظمات غير حكومية أثناء تظاهرة في لاهور على اغتصاب طفلة في الخامسة من عمرها

استعراض لمنظمات غير حكومية أثناء تظاهرة في لاهور على اغتصاب طفلة في الخامسة من عمرها

نظم المدافعون عن حقوق الإنسان في باكستان الأحد تظاهرات على إثر اغتصاب طفلة في الخامسة من العمر في لاهور. وقد أثارت الجريمة موجة استنكار عارمة على شبكات التواصل الاجتماعي، في حين لم يتم توقيف أي مشتبه به رسميا بعد.

وأعلنت الشرطة أنها لم تحدد هوية أي مسؤول عن الاغتصاب حتى الآن بعد اعتقال عدد من المشبوهين والإفراج عن غالبيتهم.

وقد خطفت الطفلة الخميس واغتصبت بوحشية وفق ما أعلن مسؤول طبي في لاهور. وأوضح المصدر أن حالة الفتاة الطبية كانت مستقرة الأحد وأنها لا تزال في وحدة العناية المركزة.

وبحسب الشرطة، فإنه عثر على الطفلة حوالى الساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحلي الجمعة أمام مستشفى. وكانت اختفت في حي شعبي في المدينة.

وقال الاطباء إن الطفلة اغتصبت مرارا.

وهيمن اغتصاب الطفلة على المبادلات عبر شبكات التواصل الاجتماعي وعلى الأنباء عبر شبكات التلفزيون الخاصة في بلد يصعب أن يصدر القضاء فيه إدانة في جرم اغتصاب.

ففي أبريل/ نيسان 2011، ثبتت المحكمة العليا تبرئة خمسة رجال في الاستئناف كان حكم عليهم بالإعدام لاغتصابهم مختار ماي في قضية أثارت ضجة كبيرة.

وكانت ماي تعرضت في 2002 لاغتصاب جماعي أمرت به جمعية إحدى القرى وذلك ردا على اتهام شقيقها البالغ 12 عاما في تلك الفترة، بأنه أقام علاقات غير مشروعة مع امرأة من قبيلة أخرى.

وحكمت محكمة البداية على الرجال الستة منفذي الاغتصاب الجماعي بالإعدام، لكن تمت تبرئة خمسة منهم في مارس/ آذار 2005 بينما تم تخفيف حكم الإعدام بالمتهم الرئيسي عبد الخالق إلى السجن مدى الحياة.
XS
SM
MD
LG