Accessibility links

عباس يقوم بجولة أوروبية للتشاور حول المفاوضات


رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس

رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس

أعلنت الرئاسة الفلسطينية الأحد أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس سيقوم بجولة تشمل عددا من الدول الأوروبية للتشاور والتنسيق بشأن المفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين.

وقال الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينه لوكالة الصحافة الفرنسية إن "الرئيس محمود عباس سيبدأ جولة تشمل عددا من الدول الأوروبية منها: إيطاليا والفاتيكان وألمانيا وليتوانيا وبلجيكا".

وكانت المحادثات المباشرة بين إسرائيل والفلسطينيين استؤنفت في 29 يوليو/تموز بعد أن قام وزير الخارجية الأميركي جون كيري بجولة مكوكية بين القدس والضفة الغربية وعمان لأشهر عدة لوقف الجمود في عملية السلام، الذي استمر ثلاث سنوات.

وأضاف أبو ردينة أن الرئيس عباس "سيلتقي مع زعماء ومسؤولي هذه الدول ومسؤولين في الاتحاد الأوروبي، الذي سيزور مقره في بروكسل".

المفاوضات على رأس الأجندة

وأكد على أن الرئيس عباس سيلتقي مع بابا الفاتيكان وسيوجه له دعوة لزيارة الأراضي المقدسة وخاصة مهد السيد المسيح في بيت لحم.

وأشار إلى أن "الرئيس الفلسطيني سيطلع القادة الأوروبيين على آخر ما وصلت إليه المفاوضات ومحاولة خلق مناخ مناسب ضروري لإنجاحها".

وتابع أنه "سيحث القادة الأوروبيين على المضي قدما في قرار الاتحاد الأوروبي بفرض قيود بشأن التعامل مع المستوطنات الإسرائيلية".

وكان الاتحاد الاوروبي أصدر تعليمات جديدة في يوليو/تموز تستثني المستوطنات من تعاونه مع إسرائيل.

مزيد من التفاصيل في تقرير نجود القاسم من رام الله:

XS
SM
MD
LG