Accessibility links

logo-print

الفلسطينيون يستقبلون برشلونة ويرفضون مباراة مشتركة مع الإسرائيليين


فريق برشلونة الإسباني لكرة القدم

فريق برشلونة الإسباني لكرة القدم

أكد رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم اللواء جبريل الرجوب الأربعاء، أن استقبالا حافلا تم إعداده لنادي برشلونة الذي سيزور الأراضي الفلسطينية السبت المقبل.

ويزور النادي الكتالوني الأراضي الفلسطينية وإسرائيل السبت والأحد، في زيارة لمساندة السلام في المنطقة، حسب ما كان أعلن رئيس النادي ساندرو روسيل في وقت سابق من هذا العام.
وقال الرجوب في مؤتمر صحافي عقده الأربعاء في مقر الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، إن المستوى السياسي والقيادي الفلسطيني مهتم جدا بهذه الزيارة.

ووصف الرجوب زيارة النادي الاسباني بأنها "محطة مفصلية في تاريخ الحركة الرياضية الفلسطينية، واختراق لجدار الحديد الصلب الذي تجاهل الحركة الرياضية الفلسطينية".

وحاول النادي الاسباني تنظيم مباراة بين نجوم النادي وفريق مكون من لاعبين من الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، إلا أن رئيس الاتحاد الفلسطيني اللواء جبريل الرجوب رفض ذلك.

وقال الرجوب في المؤتمر الصحافي " تعرضت لضغط هائل من أجل أن تظهر الصورة لهذا الحدث، صورة تجمع ميسي ومحمد وشلومو".

وتابع " لن نعطي ورقة التوت لهذا الاحتلال، لتغطية عورته، الاحتلال الذي لا زال يفرض القيود على اللاعبين، وعلى حقنا في استيراد معدات رياضية".

وأضاف " لذلك، لم يكن أمامنا لنسمح بأي شيء مشترك، ولذلك لن تخرج الصورة ثلاثية، بل فقط لميسي ومحمد".

وسيزور الفريق الكاتالوني كنيسة المهد في بيت لحم، حيث سيستقبله رجال دين مسيحيين، ومن ثم سيلتقي بالرئيس الفلسطيني محمود عباس في مقر الرئاسة في المدينة.

وسينتقل النادي الاسباني إلى ملعب دورا جنوب الضفة الغربية، حيث سيجري لاعبو النادي تمرينا استعراضيا مع 40 طفلا فلسطينيا وعشرة مدربين.

وقال الرجوب إن المغني الفلسطيني، الذي فاز بلقب محبوب العرب، سيغني خلال استقبال الفريق الاسباني، موضحا أن خطة أمنية تنفذها وحدات مختارة ستتولى توفير الحماية الأمنية لأعضاء الفريق الاسباني.
XS
SM
MD
LG