Accessibility links

logo-print

اشتباكات في مخيم عين الحلوة جنوب لبنان


مسلحون في مخيم عين الحلوة-أرشيف

مسلحون في مخيم عين الحلوة-أرشيف

اشتدت صباح السبت وتيرة اشتباكات تدور في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين جنوب لبنان بين مقاتلين من حركة فتح و"متشددين" بعد أن استمرت طوال الليل.

ولقي عنصر واحد من فتح مصرعه في هذه الاشتباكات التي استخدم فيها الطرفان الرشاشات المتوسطة والثقيلة وبعض القذائف المضادة للدروع.

واندلعت المواجهات إثر خلاف فردي بين عنصر من فتح وآخر من تنظيم الشباب المسلم الذي يوصف بـ"المتشدد". وامتدت رقعتها لتشمل أربعة أحياء تشكل ثقل تمركز المنتمين لتنظيم الشباب المسلم.

وعبر لاجئون عن رفضهم لتحويل المخيم إلى ساحة للاقتتال، وقال أحدهم مستنكرا الاشتباكات "إذا كانت لديهم أجندات خارجية فيجب ألا يطبقوها في المخيم."

ونقلت مصادر أمنية عن قيادي في فتح قوله إن ما يمنع الحركة والفصائل المتحالفة معها من القضاء على تنظيم الشباب المسلم هو الحرص على أمن سكان المخيم البالغ عددهم 60 ألفا.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" يزبك وهبة من بيروت:

المصدر: رويترز/راديو سوا

XS
SM
MD
LG