Accessibility links

logo-print

عريقات: الفلسطينيون مستعدون لتمديد فترة التفاوض مع إسرائيل بشروط


كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات.أرشيف

كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات.أرشيف

أعلن كبير المفاوضين الفلسطينيين مساء الأربعاء أن السلطة مستعدة لتمديد فترة مفاوضات السلام مع إسرائيل إلى ما بعد الأشهر التسعة المتفق عليها، شرط التوصل حتى ذلك التاريخ إلى "مسودة" اتفاق حول المسائل الرئيسية.

وقال خلال عشاء مع صحافيين بالقرب من بيت لحم "نحن لا نتكلم عن اتفاقية سلام في 29 أبريل/ نيسان. نتحدث عن اتفاق إطار يكون بين المبادئ والمعاهدة".

وأوضح أن الاتفاق يتعلق بنقاط الخلاف الأساسية بين الفلسطينيين والإسرائيليين التي يجب أن تحل قبل التوقيع على اتفاق سلام نهائي، مشيرا في ذلك إلى "الحدود ونسبة تبادل الأراضي والترتيبات الأمنية ووضع القدس واللاجئين".

وأضاف "إذا توصلنا إلى اتفاق إطار قبل 29 أبريل/ نيسان يلزمنا من ستة إلى 12 شهرا في أفضل الحالات لصياغة معاهدة كاملة" مشيدا بالتزام وعزم وزير الخارجية الأميركي جون كيري في عملية المفاوضات.

وزير صيني في رام الله

من ناحية أخرى، بحث وزير الخارجية الصيني وانغ يي مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في رام الله الأربعاء آخر مستجدات العملية السلمية والمفاوضات، وفق ما أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية.

وأكد الوزير الصيني لعباس دعم بلاده الجهود التي تقوم بها الولايات المتحدة لتحقيق السلام والاستقرار في المنطقة وفق مبدأ حل الدولتين، مؤكدا وقوف بلاده إلى جانب الشعب الفلسطيني لإقامة دولته المستقلة.

ويجتمع المسؤول الصيني مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في القدس على أن يجتمع مع نظيره الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان والرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز.
XS
SM
MD
LG