Accessibility links

logo-print

جهود فرنسية لحل النزاع الفلسطيني الإسرائيلي


لقاء سابق بين عباس ونتانياهو

لقاء سابق بين عباس ونتانياهو

أعلن وزير الخارجية الفرنسي المستقيل لوران فابيوس أن بلاده ستبدأ في القريب العاجل تحركا على مرحلتين، لعقد مؤتمر دولي للسلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين للخروج باتفاق يفضي إلى حل الدولتين.

وقال فابيوس خلال لقاء مع مجموعة من الصحافيين إن المرحلة الأولى تقضي بعقد اجتماع دولي لا يشارك فيه الفلسطينيون والإسرائيليون، ثم تقضي الثانية بعقد اجتماع دولي في الصيف بمشاركتهما.

وأوضح أنه طلب من السفير الفرنسي السابق لدى الولايات المتحدة بيار فيمون، البدء بالخطوات الضرورية في هذا الاتجاه. وقال إن المسألة بالغة الصعوبة، لكن يجب ألا تتخلى فرنسا عن هذه المبادرة، حسب قوله.

وكان فابيوس قد أعلن أواخر كانون الثاني/يناير أن فرنسا ستطلق مشروعها لعقد مؤتمر دولي من أجل التوصل إلى حل الدولتين، موضحا أن باريس ستعترف بالدولة الفلسطينية إذا ما فشلت هذه المبادرة.

وسارع المسؤولون الإسرائيليون إلى إدانة إعلان فابيوس، معتبرين أن هذا المسعى لن يؤدي إلا إلى تشجيع الفلسطينيين على ألا ينخرطوا في حل دائم للنزاع.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG