Accessibility links

logo-print

باولو كويلو: الترويج لرواياتي يكون أفضل عبر 'تويتر' و'فيسبوك'


الصفحة الرسمية للروائي البرازيلي باولو كويلو على تويتر

الصفحة الرسمية للروائي البرازيلي باولو كويلو على تويتر

لم يعد صاحب الروايات الناجحة البرازيلي باولو كويلو يعطي أي مقابلة تقريبا لوسائل الإعلام، حتى عند صدور رواياته، إذا أنه يفضل التواصل "مباشرة" مع الجمهور عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بحسب ما أوضح على حسابه في 'تويتر'.
وكتب صاحب رواية 'الكيميائي' التي بيعت منها عشرات ملايين النسخ في جميع أنحاء العالم، "لم أتخذ قراري على سبيل التعجرف أو قلة الاحترام إزاء الصحافيين فهم مع المكتبات والقراء يساهمون إلى حد كبير في نجاحي، لكن مواقع التواصل الاجتماعي تسمح لي بالتواصل مباشرة مع القارئ والترويج لرواياتي".
ويورد الكاتب البرازيلي البالغ من العمر 66 عاما أسبابا أخرى ليبرر قراره، من بينها النقص التدريجي في الملحقات الثقافية.
وأوضح كويلو أن "هذا لا يعني أنني لن أشارك أبدا في مقابلات"، مؤكدا أنه سيستمر في الإدلاء برأيه في مسائل يعدها مهمة مثل "الدفاع عن المحتويات الحرة على الإنترنت".

و يستخدم الأديب البرازيلي بانتظام 'تويتر' و'فيسبوك' و'إنستاغرام' و'غوغل +'، ويتفاعل معه ما يفوق 25 مليونا من المشتركين في حسابه الرسمي على هذه المواقع.


المصدر: الفرنسية
XS
SM
MD
LG