Accessibility links

logo-print

الدفع في المحال التجارية عن طريق الهاتف ومميزت أخرى متوقعة في آيفون 6


أحد متاجر آبل

أحد متاجر آبل

أوردت العديد من المواقع الإخبارية التقنية تقارير عن أن هاتف آيفون 6 المرتقب من آبل ربما يشمل إمكانية الدفع في المحال التجارية عن طريق الهاتف الذكي، وذلك باستخدام تقنية تسمى "اتصالات المجال القريب" Near-Field Communication NFC.

وقد أعلنت شركة آبل أنها ستستضيف مؤتمرا صحافيا مهمّا في التاسع من أيلول/سبتمبر، ومع أنها لم تكشف عن تفاصيله، إلا أن التقارير تشير إلى أنها ستطلق هاتف آيفون 6 إضافة إلى ساعة "آي ووتش" الذكية.

وقد تُحدث تقنية الدفع عن طريق الهاتف ثورة في المعاملات التجارية في المحال التجارية وسيارات الأجرة وغيرها. ومع أن هذه التنقية موجودة منذ فترة، حيث يمكنك مثلا في العديد من صيدليات "وولغرينز" Walgreens أن تدفع مقابل السلع باستخدام سامسونغ غالاكسي أس 5 الذي يشغل تقنية NFC.

ومع أن الوعي حول هذه التقنية واستخدامها ما زال محدودا، إلا أن شهرة آبل إضافة إلى قاعدة بياناتها التي تحمل معلومات الدفع لأكثر من 800 مليون شخص عن طريق خدمة آيتونز قد يزيد من شيوع هذه التقنية.

وترفض آبل حتى الآن التعليق على أي من الخصائص المتوقعة في هواتفها المقبلة.

وهذا فيديو يشرح طريقة عمل تقنية "اتصالات المجال القريب" NFC"

شاشات أكبر

وتوقع كثير من المحللين أن تصدر آبل هاتف آيفون 6 بشاشات بحجمين 4.7 بوصة و5.5 بوصة، مع أن تقارير أخرى تكهنت بأن يصدر أحد الحجمين في وقت متأخر. وقد طلبت آبل من شركائها في الإنتاج تصنيع 70 مليون إلى 80 مليون هاتف من الشاشات الكبيرة بحلول 30 كانون الأول/ديسمبر، وفقا لما ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال الشهر الماضي.

صورة مسربة

وقد طفت على السطح في الآونة الأخيرة بعض الصور المسربة التي قد تعطي فكرة عن توجه آبل في المرحلة المقبلة.

​جميع تلك التسريبات، حتى اللحظة على العموم، تشير إلى أن آبل ستكشف عن آيفون جديد أكبر حجما وأقل سمكا وأخف وزنا وببطارية أكبر.

وكانت آبل من أبرز المنتقدين والساخرين من هواتف سامسونغ وغيرها بشاشاتها "العملاقة" التي تتعدى في أقل تقدير 4.5 بوصة. فبالنسبة لآبل، هاتف ذكي بشاشة أكبر من أربع بوصات يجعل استخدامه بيد واحدة أمرا صعبا وغير مثالي.

لكن الاختراق الذي حققته سامسونغ وأل جي وأتش تي سي في سوق الهواتف الذكية، ربما اضطر آبل لإعادة التفكير بفلسفتها هذه.

ولاشك أن للتقارير الشهرية التي تشير إلى النجاح الذي تحققه تلك الشركات بنظام آندرويد وشاشات أجهزتها الكبيرة على حساب آيفون تأثير في ذلك أيضا.

من أين تأتي الصور المسربة؟

تتعاقد آبل مع شركات عملاقة في الصين، في أغلب الأحيان، لإنتاج أجهزتها. توظف تلك الشركات آلافا من العمال لإنتاج وتجميع تلك الأجهزة. ورغم السرية وإجراءات الحذر الفائق الذي تتبعها آبل والشركات المتعاقدة معها، ينجح بعض هؤلاء العمال في التقاط صور لبعض أجزاء الأجهزة التي تعتزم آبل طرحها في الأسواق.

المصدر: راديو سوا/مواقع تقنية

XS
SM
MD
LG