Accessibility links

logo-print

البنتاغون يتعهد بالتصدي لقضايا التحرش الجنسي في الجيش


وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل

وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل

تعهدت وزارة الدفاع الأميركية "بنتاغون" بالتصدي لقضايا التحرش الجنسي بعد الكشف عن تورط جندي أميركي يعمل ضمن برنامج للحماية من الاغتصاب في قضية تحرش، وذلك بعد أيام من تورط ضابط يعمل ضمن برنامج مماثل في الاعتداء الجنسي على امرأة.

وكشفت الوزارة أن سرجنت في قاعدة فورت هود في تكساس، يعمل في برنامج التصدي للتعديات الجنسية والحماية منها، قام بإرغام إحدى العاملات معه على البغاء.

ويواجه السرجنت اتهامات بالتحرش الجنسي وبإساءة معاملة مرؤوسيه وبالقيام بأعمال قوادة، وقد أقيل من منصبه منذ انكشاف الفضيحة.

بدوره، صرح المتحدث باسم وزارة الدفاع جورج ليتل بأن وزير الدفاع تشاك هيغل أمر بخضوع العاملين ضمن البرنامج لتدريبات واختبارات جديدة.

وأشار ليتل إلى أن هيغل ناقش قضايا التحرش الجنسي في لقاء مع الرئيس باراك أوباما وأنهما اتفقا على ضرورة اتخاذ إجراءات عاجلة وتوجيه الاتهام إلى أي شخص متورط في مثل هذه الوقائع.

وتأتي الواقعة الجديدة بعد حوالي أسبوع من اعتقال ضابط في سلاح الجو الأميركي مكلف بشؤون الحماية من الاعتداءات الجنسية، بتهمة الاعتداء على امرأة جنسيا بالقرب من مقر البنتاغون.

وقال تقرير لشرطة أرلينغتون في فرجينيا، حيث يقع مقر وزارة الدفاع، إن اللفتانت كولونيل جيف كروسينسكي (41 عاما) كان ثملا عندما "اقترب من امرأة في موقف للسيارات" وقام بالتحرش بها جنسيا.
XS
SM
MD
LG