Accessibility links

logo-print

البنتاغون يخلي سبيل ستة قضوا 12 عاما في غوانتانمو


أحد مداخل معتقل غوانتانامو في كوبا

أحد مداخل معتقل غوانتانامو في كوبا

سلمت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) الأحد ستة من معتقلي غوانتانمو إلى الأوروغواي، وذلك في إطار المساعي التي تبذلها إدارة الرئيس باراك أوباما لإغلاق المعتقل في شبه الجزيرة الكوبية.

وكان المعتقلون الستة، وهم أربعة سوريين وتونسي وفلسطيني، رهن الاعتقال في القاعدة العسكرية في غوانتانمو منذ عام 2002 ولم توجه لهم أية تهمة.

وتقرر إخلاء سبيلهم عام 2010، غير أن الإفراج عنهم تأخر لعدم إمكانية إرسالهم إلى بلدانهم وصعوبة إيجاد دول تستقبلهم.

وقال رئيس الأوروغواي خوسيه موخيكا إن بلاده وافقت على استقبالهم لأسباب إنسانية. وسيعيش هؤلاء بصفة لاجئين في الدولة الأميركية الجنوبية.

وبين الستة، السوري جهاد دياب الذي رفع دعوى قضائية ضد الجيش الأميركي الذي أطعمه بالقوة خلال إضرابه عن الطعام.

ويبقى في السجن 136 معتقلا، 84 منهم من اليمن.

وفي بداية تشرين الثاني/نوفمبر، أعلن مسؤول عسكري أميركي أن 15 معتقلا سينقلون خلال فصل الشتاء، بينهم الستة الذين قررت الأوروغواي استقبالهم، إلى جانب أربعة آخرين قد ينقلون إلى أفغانستان.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG