Accessibility links

logo-print

البنتاغون: تدريب مقاتلين سوريين قد يبدأ الربيع المقبل


المتحدث باسم البنتاغون الأميرال جون كيربي

المتحدث باسم البنتاغون الأميرال جون كيربي

قالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن الولايات المتحدة قد تبدأ تدريب المعارضة السورية المعتدلة بحلول الربيع المقبل، وأعلنت أن تدريب قوات عراقية قد بدأ بالفعل في قاعدتين عسكريتين.

في هذا الصدد، قال المتحدث باسم الوزارة جون كيربي إن الولايات المتحدة قد تبدأ في تدريب مقاتلين سوريين من المعارضة المعتدلة مع بداية الربيع المقبل، مشيرا إلى أن المسؤولين الأميركيين يعملون على انتقاء العناصر القتالية التي ستشارك في التدريبات.

وأضاف في تصريح صحافي الثلاثاء أن البرنامج قد يتطلب زيادة عدد القوات الأميركية للمساعدة في تدريب هؤلاء.

ولم يعط كيربي أية تفاصيل إضافية بخصوص مواقع معسكرات التدريب.

وقال كيربي "إن تدريب المعارضة السورية المعتدلة يأتي في إطار خطة شاملة لإلحاق الهزيمة بمقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية داعش في سورية والعراق".

في سياق آخر، أفاد المتحدث باسم البنتاغون الكولونيل ستيف وارن بأن القوات الأميركية بدأت تدريب قوات الجيش العراقي في قاعدتين في العراق، وذلك في إطار مهمتها لبناء قوة قادرة على محاربة داعش.

وصرح وارن بأن نحو 320 من مشاة البحرية الأميركية يدربون أفرادا من الفرقة السابعة العراقية في قاعدة عين الأسد في محافظة الأنبار.

وأضاف أن 170 من أفراد القوات الأميركية وجنوداً من فرقة المشاة الأولى التابعة للجيش بدأوا دورة تدريبية تستمر ستة أسابيع لأربع كتائب من قوات الأمن العراقية، في 27 كانون الأول/ديسمبر الماضي، في منطقة التاجي شمال بغداد.

المصدر: "راديو سوا" ووكالات

XS
SM
MD
LG