Accessibility links

دراسة: المسلمون الذين يستخدمون الإنترنت أكثر انفتاحا على الغرب


شاب فلسطيني يستخدم فيسبوك

شاب فلسطيني يستخدم فيسبوك

أفادت دراسة نشرت الجمعة في الولايات المتحدة أن المسلمين كلما زاد استخدامهم للإنترنت زاد انفتاحهم على الحضارة الغربية، وزاد اقتناعهم بوجود تقارب بين الإسلام والمسيحية.

وجاء في هذه الدراسة التي أجراها مركز بيو للأبحاث والتي شملت 39 بلدا أن 18 في المئة من المسلمين يستخدمون الإنترنت مع فارق كبير بين بلد وآخر حيث لا تتجاوز هذه النسبة 2 في المئة في أفغانستان بينما تصل إلى 59 في المئة في كوسوفو.

وكشفت الدراسة أن استخدام الإنترنت يزيد من احتمال الإعجاب بالأفلام والموسيقى والبرامج التلفزيونية في الغرب، ويقلل من الاعتقاد بأن الحضارة الغربية تضر بأخلاق السكان.

ففي قرغيزستان مثلا، هناك 74 في المئة من مستخدمي الإنترنت يحبون الحضارة الغربية بينما تنخفض هذه النسبة إلى 39 في المئة لدى غير مستخدمي الإنترنت، أي بفارق 35 نقطة، ويصل الفارق نفسه إلى 32 نقطة في السنغال وروسيا وإلى 31 نقطة في إندونيسيا.

ومن بين مستخدمي الإنترنت في ألبانيا هناك 77 في المئة يحبون الأفلام الغربية، وتصل هذه النسبة إلى 69 في المئة في كوسوفو و62 في المئة في مالي والبوسنة والهرسك، و20 في المئة فقط في باكستان.

وبدا من هذه الدراسة أن استخدام الإنترنت يزيد من انفتاح المسلمين على المسيحية. ويصل الفارق في باكستان إلى 28 نقطة بين مستخدمي الإنترنت وغير مستخدميها لجهة الاقتناع بوجود نقاط مشتركة بين الإسلام والمسيحية.

وتبين أن انفتاح المسلمين من مستخدمي الإنترنت على المسيحية يصل إلى 61 في المئة في السنغال وإلى 59 في المئة في البوسنة والهرسك في حين أنه لا يتجاوز عشرة بالمئة في كل من باكستان وماليزيا.

من جهة ثانية، كشفت الدراسة أن غالبية المسلمين، سواء أكانوا من مستخدمي الإنترنت أم من غير مستخدميها، يعتبرون أن الإسلام وحده هو الذي يقود إلى الجنة.
XS
SM
MD
LG