Accessibility links

إصابة شرطي بالرصاص في فيرغسون الأميركية


موجة من العنف في فيرغسون

موجة من العنف في فيرغسون

أعلن ناطق باسم الشرطة إصابة شرطي بالرصاص مساء السبت في فيرغسون في ولاية ميزوري الأميركية، التي شهدت تظاهرات ردت عليها الشرطة بعنف على إثر مقتل فتى أسود.

وأكد الناطق باسم شرطة إدارة سانت لويس براين شليمان حدوث إطلاق نار لكنه رفض الحديث عن وضع الشرطي المصاب، لكن محطة تلفزيون محلية قالت إنه مصاب بجروح في ذراعه.

وكانت فيرغسون قد شهدت تظاهرات واسعة على إثر مقتل الفتى الأسود مايكل براون (18 عاما) برصاص أطلقه شرطي أبيض في التاسع من آب/أغسطس الماضي.

وأصيب الفتى بست رصاصات أطلقها الشرطي دارن ويلسون وتركت جثته في الشارع لساعات.

وقدم قائد شرطة المدينة الأميركية الصغيرة توماس جاكسون في 25 ايلول/سبتمبر على الانترنت اعتذاراته وقال اتحمل المسؤولية الكاملة عن جميع الأخطاء التي ارتكبتها.

وقدم إريك هولدر أول وزير عدل أميركي أسود استقالته من حكومة الرئيس باراك أوباما.

وكان هولدر دعا إلى تهدئة التوتر العنصري في فيرغسن، كما أعلن في 18 أيلول/سبتمبر تخصيص 5 ملايين دولار لإعادة فتح قنوات التحاور بين قوات حفظ النظام والسكان المحليين في مختلف أنحاء البلاد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG