Accessibility links

الحشد الشعبي يعتزم القتال إلى جانب الأسد


قوة من الحشد الشعبي في المناطق القريبة من الموصل

قوة من الحشد الشعبي في المناطق القريبة من الموصل

قال المتحدث باسم الحشد الشعبي في العراق محمد الأسدي إن قواته تنوي التحرك نحو سورية للمشاركة في القتال إلى جانب القوات الحكومية التابعة للرئيس السوري بشار الأسد، بعد تحرير الأراضي العراقية من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وأضاف الأسدي أن الحشد الشعبي وبعد تحرير كافة الأراضي التي يسيطر عليها التنظيم المتشدد في العراق، مستعد للقتال في أي مكان يشكل تهديدا للأمن القومي للبلاد.

وذكرت وكالة رويترز أن الحشد الشعبي يقاتل إلى جانب القوات التابعة للأسد في الحرب الأهلية الدائرة في سورية.

وأضافت أن إعلان الأسدي السبت عن القتال إلى جانب قوات الأسد جاء لإضفاء طابع رسمي لوجودها في هذا البلد.

تحديث: 11:55 تغ

الحشد الشعبي: الهجوم تجاه تلعفر بدأ

قالت قوات الحشد الشعبي العراقية إنها بدأت السبت هجوما على مواقع تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" غربي الموصل لدعم حملة استعادة المدينة من التنظيم المتشدد.

وبدأت هذه القوات بالتحرك نحو تلعفر معقل "داعش" غربي الموصل من مواقعها جنوبي المدينة.

وقال المتحدث باسمها أحمد الأسدي لـ"راديو سوا" إن هذه العملية تنطلق في مرحلتها الثانية من المحور الغربي بين شمال القيارة وتلعفر شمالا وأن العملية التي تشارك فيها قوات الحشد الشعبي تمتد إلى الحدود العراقية السورية.

وأضاف الأسدي أن هذه العملية من شأنها قطع كافة خطوط الإمداد للتنظيم المتطرف داخل الموصل التي تأتي من سورية من أجل محاصرة "داعش" من كافة محاور مدينة الموصل.

استمع إلى تصريح المتحدث باسم قوات الحشد الشعبي في العراق أحمد الأسدي لـ"راديو سوا":

المصدر: "راديو سوا"

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG