Accessibility links

logo-print

أطباء إسرائيليون يحقنون بالمغذيات معتقلا فلسطينيا مضربا عن الطعام


محتجون مؤيدون للسجين الفلسطيني محمد علان في القدس

محتجون مؤيدون للسجين الفلسطيني محمد علان في القدس

بدأ أطباء إسرائيليون، السبت،بحقن السجين الفلسطيني محمد علان بالفيتامينات والأملاح بعد أن دخل في غيبوبة بسبب إضرابه عن الطعام منذ 62 يوما.

ونقل مراسل "راديو سوا" في رام الله عن رئيس هيئة شؤون الأسرى الفلسطينيين عيسى قراقع قوله إن علان "لا يزال يرقد في مستشفى برزلاي الإسرائيلي في حالة غيبوبة، والأطباء يقومون بحقنه بالأملاح والفيتامينات في الوريد".

وأكد قراقع أن مدير المستشفى وافق على إدخال طبيب فلسطيني إلى غرفة علان، لكن "حسب الأطباء لا تزال صحته في خطر شديد" .

وعبرت منظمات فلسطينية عن تخوفها من إطعام علان قسرا تنفيذا لقانون أقره البرلمان الإسرائيلي يقضي بإطعام السجناء المضربين قسرا في حال وصلوا "مرحلة الخطر".

وطالبت منظمة إسرائيلية حكومة بنيامين ناتنياهو بإطلاق سراح السجين الفلسطيني.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في رام الله نبهان خريشة:

حريق بمحطة وقود

على صعيد آخر، اشتعلت النيران في إحدى محطات الوقود التابعة لمستوطنة إيلي على طريق نابلس - رام الله.

ولم تعرف أسباب الحريق، بينما قالت الشرطة الإسرائيلية إنه "مدبر" دون أن تدلي بمزيد من التوضيحات.

وأغلقت القوات الإسرائيلية الطريق الرابط بين رام الله - نابلس لعدة ساعات قبل أن تفتحه من جديد.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG