Accessibility links

اختار الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب عضو مجلس النواب مايك بومبيو لتولي منصب مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (CIA).

وبومبيو عضو في لجنة الاستخبارات، ولعب دورا كبيرا في لجنة تحقيق في الهجوم على القنصلية الأميركية في بنغازي سنة 2012. وقد وجّه انتقادات حادة لوزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون.

وانتخب بومبيو، "52 عاما"، عضوا في مجلس النواب أول مرة سنة 2010، عن دائرة ويشيتا في ولاية كنساس، ومعروف عنه انتماؤه للجيل الأول من تيار حزب الشاي داخل الحزب الجمهوري.

وقد كان بومبيو ضابطا في الجيش الأميركي، فقد تخرج من الأكاديمية العسكرية، ودرس في جامعة هارفارد بعد تقاعده من الجيش.

وعمل أيضا محاميا في العاصمة الأميركية واشنطن.

وأسس مايك بومبيو شركة للطيران وترأس شركة أخرى لتصنيع معدات حقول النفط.

وبعد اختياره لإدارة وكالة الاستخبارات الأميركية، ينتظر أن يصادق مجلس الشيوخ على هذا التعيين، بعد أن يمر أولا أمام لجنة الاستخبارات.

وقد ساند بومبيو في أيار/ مايو الماضي المرشح الجمهوري وقتها دونالد ترامب، وعرف بمعارضته الشديدة للاتفاق النووي مع إيران، وكتب قبل أيام على صفحته في تويتر أنه يعتزم كنائب في مجلس النواب إعادة النظر في هذا الاتفاق، ووصف إيران بأنها "أكبر داعم للإرهاب في العالم".​

المصدر: وسائل إعلام أميركية

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG