Accessibility links

logo-print

18 مليون دولار تعويضات من نيويورك لمتظاهرين اعتقلوا في 2004


عملية توقيف متظاهرين أمام المؤتمر العام للحزب الجمهوري في نيويورك عام 2004

عملية توقيف متظاهرين أمام المؤتمر العام للحزب الجمهوري في نيويورك عام 2004

أعلنت مدينة نيويورك الأربعاء أنها ستدفع 18 مليون دولار تعويضات لحوالي 1800 شخص اعتقلوا في 2004 خلال مظاهرة احتجاجية أمام المؤتمر العام للحزب الجمهوري.
ففي عام 2004 وبعد 18 شهرا على بدء حرب العراق، شهد المؤتمر العام للحزب الجمهوري الذي عقد بين نهاية آب/أغسطس ومطلع أيلول/سبتمبر لتسمية مرشح الحزب للانتخابات الرئاسية، مظاهرات عديدة ضد الرئيس آنذاك جورج بوش.
وقد شارك يومها في تلك المظاهرات عشرات الالاف من الرافضين للحرب، وتعرض عدد منهم لاعتقالات جماعية، كما جرى التحفظ على المئات لفترات تزيد عن المدة القصوى المسموح بها وهي 24 ساعة.
وفسرت منظمات الدفاع عن الحقوق المدنية آنذاك تلك الحملة الأمنية بأنها محاولة لمنع التظاهر في 2 أيلول/سبتمبر 2004 حيث ألقى بوش خطابه أمام المؤتمر.
وشددت مدينة نيويورك على أن الاتفاق بالتراضي الذي توصلت إليه مع الموقوفين السابقين، والذي ينهي معركة قضائية استمرت لسنوات عديدة، "ليس اعترافا بالذنب" من جانبها بل "إقرار من كلا الطرفين بأن الاتفاق يمثل تسوية عادلة لمطالب المدعين".
وينص الاتفاق على أن تدفع المدينة ما معدله 6400 دولار لكل مدع، أي ما مجموعه 10.4 ملايين دولار، إضافة الى 7.6 ملايين دولار هي أتعاب للمحامين.
ولا يزال هذا الاتفاق بحاجة إلى موافقة قاض فدرالي حتى يدخل حيز التنفيذ.
المصدر: الفرنسية
XS
SM
MD
LG