Accessibility links

logo-print

مسيرة لناشطين إسرائيليين على شاطئ البحر تطالب بتحقيق السلام


فلسطينيون وإسرائيليون وأجانب في مظاهرة تدعو للسلام

فلسطينيون وإسرائيليون وأجانب في مظاهرة تدعو للسلام

شارك مئات الناشطين الإسرائيليين الثلاثاء في مسيرة على شاطئ البحر في تل أبيب، للتعبير عن قلقهم من وصول الجولة الحالية لمفاوضات السلام بين إسرائيل والفلسطينيين إلى طريق مسدود.

وصاح ناشط إسرائيلي يضع قميصا أبيض عليه كلمة "سلام" من خلال مكبر للصوت قائلا "ليمارس كل واحد ضغطا من جانبه ولينهض من راحته...ولينضم إلينا لنصنع السلام".

وكان ينتظر أن يشارك في المسيرة حوالي 600 فلسطيني من الضفة الغربية، لكن السلطات الإسرائيلية رفضت طلبهم دخول إسرائيل.

إلا أن الناشطين الفلسطينيين نظموا مسيرة بديلة في أريحا بالتنسيق مع نظرائهم الإسرائيليين.

وقال ناشط إسرائيلي يدعى إيدي زينسكر عضو حركة "تراثنا" الإسرائيلية للسلام إنهم يريدون إيصال صوتهم إلى الحكومة الإسرائيلية لتعرف أنهم يريدون السلام.

وقالت عالمة الكيمياء الحيوية آلا شينسكايا التي هاجرت من أوكرانيا إلى إسرائيل عام 1990 وترأس الحركة "سندعو الناس ونناقش المشاكل وأعتقد أننا سوف نتمكن من إثبات أننا شركاء. هذا هو المهم".
XS
SM
MD
LG