Accessibility links

logo-print

أمير قطر وملك المغرب .. نحو حقبة جديدة من التعاون بين البلدين


عاهل المغرب الملك محمد السادس وأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني

عاهل المغرب الملك محمد السادس وأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني

وقع المغرب وقطر أربع اتفاقيات للتعاون الثنائي في مدينة مراكش السبت تتعلق بالضرائب والبنية التحتية والصناعة وتمويل المشاريع التنموية في المغرب.

وترأس الملك محمد السادس وأمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، حفل توقيع الاتفاقيات الأربع.

وكان أمير قطر وصل إلى المغرب مساء الجمعة في أول زيارة له خارج دول مجلس التعاون الخليجي منذ توليه إمارة قطر.

وتتعلق الاتفاقية الأولى بتعديل اتفاقية تجنب الإزدواج الضريبي ومنع التهرب الضريبي فيما يتعلق بالضرائب على الدخل، ووقعها وزير المالية القطري علي شريف العمادي، ونظيره المغربي محمد بوسعيد.

ووقع الوزيران مذكرة تفاهم بخصوص مساهمة دولة قطر في تمويل مشاريع تنموية في المغرب.

أما الاتفاقية الثالثة فتقضي بتعزيز التعاون العلمي والتقني والإداري في المجال الصناعي، ووقعها وزير الاقتصاد والتجارة القطري الشيخ أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني، ووزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي المغربي حفيظ العلمي.

وتتعلق الاتفاقية الرابعة بالتعاون الثنائي في مجال إنجاز مشاريع البنية التحتية، ووقعها وزير الاقتصاد والتجارة القطري الشيخ أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني، وعزيز الرباح وزير التجهيز والنقل واللوجيستيك المغربي.

وهذا تقرير للتلفزة المغربية عن زيارة أمير قطر للمغرب وتوقيع اتفاقيات التعاون بين البلدين:


ولم يصدر عن الجانبين القطري أو المغربي أية معلومات بخصوص إفراج قطر عن حصتها من الدعم الخليجي للمملكة الذي تقرر قبل ثلاث سنوات، بقيمة 500 مليون دولار، وهي مساعدة تدخل في إطار الاتفاق الاستراتيجي الذي يجمع بين دول مجلس التعاون الخليجي والمغرب والأردن.

ويعمل في السوق القطرية حوالى 8000 مواطن مغربي، وتعتزم قطر رفع هذا العدد إلى 25 الف مغربي خلال السنوات المقبلة، حسب ما أوردت وسائل إعلام مغربية.

وشهدت العلاقات بين البلدين في فترة سابقة نوعا من الفتور، عزته وسائل الإعلام إلى موقف ملك المغرب الراحل الحسن الثاني من "الانقلاب الأبيض" الذي نفذه أمير قطر السابق الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني على أبيه خليفة في شباط/ فبراير 1995، عندما كان في زيارة للخارج.

وتصاعد التوتر بين سلطات المغرب ودولة قطر في 2008، حين أغلقت السلطات المغربية مكتب الجزيرة في الرباط، حيث كانت تبث النشرة المغاربية بشكل يومي ومباشر، وذلك بعد أن أذاعت القناة خبرا غير مؤكد حول سقوط قتلى في مواجهات جنوب المغرب.

لكن إدارة قناة الجزيرة توصلت مؤخرا إلى اتفاق مع السلطات المغربية بهذا الشأن وعادت إلى تغطية الأحداث بشكل جزئي عن طريق مراسل.
XS
SM
MD
LG