Accessibility links

متشددون يهددون بمهاجمة الحانات في إندونيسيا خلال رمضان


مظاهرة سابقة لجبهة المدافعين عن الإسلام في اندونيسيا

مظاهرة سابقة لجبهة المدافعين عن الإسلام في اندونيسيا

استقبلت إندونيسيا، أكبر دولة في العالم الإسلامي الأربعاء شهر رمضان، وقد تزامن حلول أول أيام الصوم وسط تصاعد أصوات متشددة هددت بمهاجمة الحانات والملاهي الليلية "الآثمة".

وبحسب تقارير إعلامية، فقد شهدت العاصمة جاكرتا أولى بوادر التحرك من طرف مجموعات ترى في رمضان فرصة مناسبة لـ"النهي عن المنكر"، متوسلة في ذلك جميع السبل.

فجبهة المدافعين عن الإسلام التي نجحت مؤخرا في إلغاء حفل للمغنية لايدي غاغا بعدما اعتبرته "إثما من فعل الشيطان"، أعلنت على لسان أحد قيادييها أنها ستتخذ "إجراءات حازمة ضد تناول الكحول والرقص والتعري والدعارة".

وقال مسؤول فرع جبهة المدافعين عن الإسلام في جاكرتا حبيب سليم الاتاس "إن خمسين من عناصره مستعدون للقيام يوميا بعمليات تفتيش العديد من الحانات وقاعات التدليك وغيرها من الملاهي الليلية في جاكرتا".، وأضاف "سنرسل فرقنا بزي مدني للتجسس على هذه الأنشطة الآثمة، مثل استهلاك الكحول خلال شهر رمضان الكريم".

وأضاف القيادي في الجمعية التي ترى أن من مهامها حراسة القيم الإسلامية "لن نتردد في شن هجماتنا إذا رأينا أن الشرطة والسلطات لا تقوم بواجبها كما ينبغي".

وتسود مخاوف من أن يكون الوضع أسوأ هذه السنة، بعد تزايد الهجمات ضد الأقليات الدينية في الآونة الأخيرة.

ويقول بعض المعلقين إن المتشددين مثل جبهة المدافعين عن الإسلام، تشجعوا بسبب فشل الحكومة في ملاحقتهم ومنع مثل هذه الهجمات.

وترخص السلطات باستهلاك الكحول في جاكرتا لكنه يخضع لقوانين صارمة لاسيما خلال رمضان، ويتوجب على محلات بيع الكحول الحصول على تراخيص، لكن العديد منها لا يتقيد بهذا الشرط.

وتفاديا لإثارة غضب الإسلاميين، اعتادت تلك المحلات على بيع الكحول في أكواب الشاي، وحجب واجهات الحانات كي لا يرى المارة ما في داخلها.
XS
SM
MD
LG