Accessibility links

logo-print

برنامج تلفزيوني أميركي يكافئ الفائزين برحلة إلى الفضاء


المنتج الأميركي مارك بيرنيت لبرنامج ذا فويس في لحظة التتويج بإحدى جوائز ايمي آووردز - أرشيف

المنتج الأميركي مارك بيرنيت لبرنامج ذا فويس في لحظة التتويج بإحدى جوائز ايمي آووردز - أرشيف

بعد نحو عشر سنوات من البحث المضني عن موضوع برنامج له صلة بالفضاء، توصل المخرج الأميركي لبرامج تلفزيون الواقع مارك برنيت لطريق تحقق حلمه.
فقد كشف بيرنيت مبتكر برنامج "سيرفافيفر Survivor" و"ذا فويس The Voice" عن اتفاق شراكة مع شركة "فيرجن جالاكتيك Virgin Galactic" لتقديم برنامج تلفزيوني لارسال الفائز الى الفضاء.

وقال بيرنيت في بيان الخميس "طوال عشر سنوات عملت جاهدا من أجل تحقيق حلمي باستخدام برنامج تلفزيوني لاعطاء شخص عادي فرصة أن يخوض تجربة النظر إلى سماء الفضاء السوداء وأن ينظر من عل إلى أمنا الأرض".

وسيطلق على الحلقات التلفزيونية التي لم تعرف بعد تفاصيلها وموعد بثها اسم "سباق الفضاء" حيث سيحصل الفائز في السباق على تذكرة للسفر على متن سفينة الفضاء "2 Spaceshipe".
رحلة إلى الفضاء بـ 250 ألف دولار

وفي سياق ذي صلة، تنوي شركة "فيرجن جالاكتيك" تنظيم رحلات تجارية إلى الفضاء على متن مركبة الفضاء ذاتها، والتي تدور في منطقة تحت المدار اعتبارا من العام المقبل.
وتتسع السفينة لستة ركاب ضمنهم إثنان يقودانها، وهي الآن في مرحلة التجارب في موجافي بكالفورنيا، كما أنها مصممة للتحليق على ارتفاع 100 كيلومتر من الأرض، وتقفل بالركاب عائدة بعد أن يعيشوا تجربة انعدام التوازن لبضع دقائق والتأمل في كوكب الأرض ومن خلفه الفضاء السحيق.
وتبلغ تكلفة الرحلة الآن 250 ألف دولار، علما بأن 630 شخصا تقدموا للرحلة عبر دفع عربون عن التذكرة أو عن طريق اقتنائها.
XS
SM
MD
LG