Accessibility links

logo-print

أحزاب جزائرية ومغربية في مهمة لترميم العلاقات


علما الجزائر والمغرب

علما الجزائر والمغرب

يتوجه وفد يضم عددا من رؤساء الأحزاب السياسية الجزائرية إلى المغرب، بداية الأسبوع القادم، في خطوة لإعادة تنشيط العلاقة بين الطبقة السياسية المغاربية.

ويتولى هذه المبادرة من الجانب المغربي عشرة أحزاب سياسية، من بينها حزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة.

وسيتم رفع العلم الجزائري الذي أنزله متظاهرون في الدار البيضاء، في وقت سابق، على مبنى القنصلية الجزائرية في المدينة.

وقد ندد الرئيس السابق لحركة مجتمع السلم الجزائرية أبوجرة سلطاني بحادث اقتحام القنصلية الجزائرية في الدار البيضاء.

وقال لـ"راديو سوا" إن "السفارات والقنصليات في أي دولة محمية ومصانة لأنها تمثل رمزا لهذه الدولة أو تلك".

وأضاف أنه "ينبغي ألا نقفز فوق الحقائق لنقول إن هذه المسألة بسيطة أو عادية، فأي دولة تنتهك قنصليتها من حقها أن تنتفض وتحتج وتطالب بالكشف عن الفاعل".


وقال رئيس تحرير صحيفة "التجديد" الناطقة باسم الحزب الحاكم في المغرب حسن بويخف، من جهته، لـ"راديو سوا" إن "المغرب أدان هذا الحادث، لأن فيه تجاوز للأعراف الدولية فيما يتعلق بحماية القنصليات والسفارات الأجنبية".

وأشار أن ما وقع من إنزال العلم الجزائري من قنصلية الدار البيضاء "سلوك منفرد وغير مقبول ولا يمكن الإشادة به".

XS
SM
MD
LG