Accessibility links

الرئيس الروماني يرفض ترشيح المسلمة سيفيل شحادة لرئاسة الحكومة


سفيل شحادة

سفيل شحادة

رفض الرئيس الروماني كلاوس يوهانيس الثلاثاء ترشيح الحزب الاشتراكي الفائز في الانتخابات التشريعية، المسلمة سفيل شحادة رئيسة للوزراء.

وقال يوهانيس خلال كلمة متلفزة "درست الحجج المؤيدة والمعارضة وقررت عدم قبول هذا الترشيح"، من دون أن يتطرق إلى انتماء المرشحة الديني أو يبرر رفضه، لكنه طالب تحالف الحزب الاشتراكي وائتلاف الليبراليين باقتراح اسم آخر.

وكان الحزب الاشتراكي الديموقراطي قد رشح شحادة (52عاما) التي تنتمي إلى الأقلية ذات الأصول التركية، لمنصب رئيسة الوزراء. وكانت شحادة ستكون أول امرأة مسلمة على رأس حكومة في الاتحاد الأوروبي.

ويخشى أن يؤدي رفض الرئيس للمرشحة لرئاسة الحكومة إلى أزمة سياسية بعد أن قال الاشتراكيون إنهم لن يقبلوا بذلك.

ولا يستطيع رئيس الحزب الاشتراكي ليفيو درانيا تولي الحكومة بسبب إدانته سابقا بالتزوير الانتخابي.

وانتقد وزير العدل السابق كاتالين بريدوي ترشيح شحادة قائلا "لا أفهم كيف يمكن السماح لشحادة بالاطلاع على معلومات دفاعية سرية من حلف شمال الأطلسي بشكل خاص".

وتخرجت شحادة من أكاديمية العلوم الاقتصادية في العاصمة بوخاريست عام 1987. وتولت وزارة التنمية الإقليمية لمدة ستة أشهر عام 2015، وهي متزوجة من رجل الأعمال السوري أكرم شحادة.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG