Accessibility links

روسيا توافق على تصدير خمسة ملايين طن من القمح لمصر


الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره المصري عبد الفتاح السيسي

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره المصري عبد الفتاح السيسي

وافقت روسيا على زيادة صادراتها من القمح إلى مصر واستيراد منتجات زراعية أخرى منها، وتعزيز التعاون معها في إطار الاتحاد الجمركي للاتحاد الروسي وبيلاروسيا وكازاخستان، وأعلنت دراسة إنشاء منطقة للتجارة الحرة.

وقال الرئيس فلاديمير بوتين في مؤتمر صحفي مع الرئيس المصري الذي يقوم بزيارة إلى روسيا "لقد تزايدت التجارة المتبادلة بين مصر وروسيا من كانون الثاني/يناير إلى حزيران/يونيو من العام الحالي بحيث بلغت أكثر من الضعف، ونحن في حاجة إلى تعزيز هذا التوجه".

وأضاف بوتين أن مصر أبدت اهتماما بشراء القمح من روسيا وأنه تم الاتفاق على تصدير ما يقرب من خمسة ملايين ونصف المليون طن هذا العام.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية عن وزير الزراعة الروسي نيقولاي فيودوروف القول إن زيادة الواردات الزراعية من مصر بنسبة 30 في المئة سيغطي ما بين 40 و50 في المئة من نقص المنتجات الزراعية، الذي قد يسفر عن فرض روسيا الحظر على استيراد الأغذية من بعض الدول.

وصرح السفير إيهاب بدوي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن المباحثات المصرية الروسية شهدت استعراضا لمجمل الأوضاع الإقليمية في منطقة الشرق الأوسط، وفي مقدمتها الأوضاع في قطاع غزة وليبيا.

وأضاف أنها تناولت كذلك الأوضاع في العراق وضرورة الحفاظ على وحدته الإقليمية، وكذا الأزمة السورية وأهمية التوصل إلى تسوية تحفظ وحدتها الإقليمية وتصون أرواح مواطنيها.

كما أكد الجانبان، بحسب المتحدث، على أهمية تضافر الجهود وتكثيف التعاون في كافة المجالات ذات الصلة بمكافحة الإرهاب.

وقال إن السيسي أبلغ بوتين بالحزمة التشريعية الجديدة التي تعكف مصر على صياغتها لتحسين مناخ الاستثمار وجذب الاستثمارات الأجنبية.

وفي لقاء مع "راديو سوا"، رأى استاذ العلاقات الدولية في جامعة القاهرة طارق فهمي أن مصر في عهد السيسي ترسم سياسة خارجية جديدة لها "بعيدة عن التبعية":

ورأى سفير مصر الأسبق في اليونسكو أحمد رفعت أن لروسيا والصين دورا هاما في الاستثمار في مصر وكذلك في دعم مصر عسكريا:

المصدر: "راديو سوا" ووكالة أنباء الشرق الأوسط

XS
SM
MD
LG