Accessibility links

أوسلو توقف إعادة اللاجئين القادمين من روسيا 'مؤقتا'


لاجئان قرب الحدود الروسية ينتظران موافقة السلطات لهما بالعبور خارج البلاد.

لاجئان قرب الحدود الروسية ينتظران موافقة السلطات لهما بالعبور خارج البلاد.

أعلنت النرويج السبت أنها علقت "موقتا"، بناء على طلب من موسكو، عمليات إعادة المهاجرين إلى هذا البلد، إلى روسيا.

وقالت الدبلوماسية النرويجية في بيان السبت إن "وزارة الخارجية الروسية تواصلت الجمعة مع السلطات النرويجية في شأن إعادة طالبي اللجوء عبر ستورسكوغ"، المعبر الحدودي بين النرويج وروسيا في أقصى الشمال.

وأضافت قولها: "حتى إشعار آخر، لن تجري عمليات إعادة جديدة عبر ستورسكوغ، مشيرة إلى السلطات الحدودية الروسية تأمل في مزيد من التنسيق بالنسبة ألى هذه العمليات".

وردا على سؤال لقناة "أن آر كي" النرويجية في دافوس، قال وزير الخارجية النرويجي بورغ بريندي إن الروس أشاروا إلى "أسباب أمنية" من دون تفاصيل إضافية.

وأعادت الشرطة النرويجية حافلة كانت تقل 13 مهاجرا إلى الأراضي الروسية بموجب تدبير اتخذ أخيرا ينص على وجوب الإسراع في إعادة الأفراد الذين أقاموا في شكل قانوني في روسيا، من دون درس طلبات لجوئهم.

وأثار هذا الاجراء انتقاد منظمات غير حكومية والمفوضية العليا للاجئين في الأمم المتحدة خشية أن يترك من تتم إعادتهم إلى مصيرهم وسط ظروف مناخية بالغة القسوة في الجانب الروسي أو أن يتم ترحيلهم بعدها إلى بلدان تشكل خطرا عليهم.

وأوضحت أوسلو، من ناحيتها، أن إجراءات الإعادة شملت مهاجرين يحملون تصاريح إقامة أو تأشيرات تخولهم الدخول مرارا إلى روسيا.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG