Accessibility links

logo-print

ارتفاع عدد قتلى غارة على 'معرة النعمان' بسورية


مقاتلات روسية تنفذ هجمات في سورية

مقاتلات روسية تنفذ هجمات في سورية

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن عدد قتلى غارة جوية شُنت على بلدة معرة النعمان شمال غرب سورية ارتفع إلى 57 قتيلا، مشيرا إلى أن الهدف كان قاعة محكمة تديرها "جبهة النصرة" المرتبطة بالقاعدة.

وقال المرصد إن الطائرات التي نفذت الغارة على البلدة كانت روسية، وكان من بين القتلى 23 من أعضاء جبهة النصرة وثلاث نساء وطفل واحد على الأقل.

تحديث: 23:34 ت.غ

تل 39 شخصا على الأقل السبت جراء غارة روسية استهدفت مبنى يضم قاعة محكمة وسجنا تابعا لجبهة النصرة (ذراع تنظيم القاعدة في سورية) في مدينة معرة النعمان شمال غرب البلاد، وفق ما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية إن القصف أوقع عشرات الجرحى، واستهدف مبنى يضم مقر محكمة وسجنا تابعين لجبهة النصرة.

وبحسب عبد الرحمن، يتوزع القتلى بين "سجناء ومقاتلين من جبهة النصرة، وقد يكون بينهم مدنيون كانوا متواجدين في السوق القريب من المبنى الذي تم استهدافه بالغارة".

وبدأت روسيا منذ 30 أيلول/سبتمبر الماضي حملة جوية مساندة لقوات النظام في سورية، تقول إنها تستهدف "تنظيم الدولة الإسلامية و"مجموعات إرهابية أخرى". وتتهمها دول الغرب ومجموعات مقاتلة باستهداف فصائل يصنف بعضها في إطار "المعتدلة" أكثر من تركيزها على الجهاديين.

وتسيطر فصائل "جيش الفتح" التي تضم جبهة النصرة وفصائل إسلامية ومقاتلة أبرزها حركة "أحرار الشام" بشكل شبه كامل على محافظة ادلب منذ الصيف الماضي. وبات وجود قوات النظام في تلك المحافظة يقتصر على بلدتي الفوعة وكفريا.

وتخضع مدينة معرة النعمان الواقعة على طريق دمشق حلب (شمال) لسيطرة الفصائل المقاتلة منذ نهاية العام 2012.

المصدر: المرصد السوري/وكالة الصحافة الفرنسية

XS
SM
MD
LG