Accessibility links

اغتيال السفير الروسي.. تحقيق بتورط محتمل لجماعة غولن


السفير الروسي في أنقرة

السفير الروسي في أنقرة

احتجزت السلطات التركية ستة أشخاص الثلاثاء قيد التحقيق في حادث اغتيال السفير الروسي في أنقرة أندريه كارلوف برصاص شرطي، فيما أعلن الكرملين إرسال فريق من 18 محققا من أجهزة الاستخبارات ودبلوماسيين إلى تركيا.

وتحقق السلطات التركية في روابط محتملة بين القاتل، وهو شرطي يدعى مولود ميرت ألتنتاش (22 عاما)، وحركة فتح الله غولن التي تتهمها أنقرة بالوقوف وراء محاولة الانقلاب في 15 تموز/يوليو.

وتشير المعلومات الأولية إلى أن المهاجم الذي كان يعمل في وحدة مكافحة الشغب في شرطة أنقرة منذ 2014، استخدم هويته الأمنية لدخول المعرض وهو يحمل مسدسه، ليطلق النار على السفير الروسي قبل أن تقتله الشرطة بعد تبادل إطلاق نار استمر أكثر من 15 دقيقة.

  • العلاقات التركية-الروسية

ويأتي هذا فيما قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو في موسكو الثلاثاء، إن اغتيال السفير كارلوف يهدف إلى الإضرار بالعلاقات التركية-الروسية، مشيرا إلى أن البلدين لن يسمحا بحدوث ذلك، مبديا رغبة بلاده بمواصلة "العمل المشترك حول حل سياسي في سورية"، وتطوير العلاقات الثنائية.

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عبر في مستهل اجتماع مع جاويش أوغلو عن أمله ألا يؤثر الحادث على أوجه التعاون بين الجانبين بشأن سورية، مشددا على ضرورة "عدم تقديم تنازلات للإرهابيين".

ووصف الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان في اتصالهما مساء الاثنين اغتيال السفير بـ"الحادث الاستفزازي" الذي يهدف إلى الإضرار بالعلاقات بين موسكو وأنقرة، وقال بوتين إن الرد الوحيد على ذلك هو "تكثيف عمليات مكافحة الإرهاب".

ويأتي هذا فيما نفى الكرملين وجود أي خطط لإغلاق السفارة الروسية في أنقرة، بينما نقلت وسائل إعلام محلية بأن بوتين أمر أجهزة الاستخبارات بوضع خطط أمنية جديدة لحماية البعثات الدبلوماسية الروسية في الخارج.

تحديث: 10:38 تغ

دان الرئيس المنتخب دونالد ترامب اغتيال السفير الروسي أندريه كارلوف في تركيا الاثنين، مقدما تعازيه إلى عائلته.

وقال في بيان إنه يقدم تعزيه إلى عائلة وأقارب سفير روسيا "الذي اغتاله إرهابي إسلامي متطرف".

وأضاف ترامب أن مقتل السفير يعد "خرقا لكل القوانين المدنية ويجب إدانته دوليا".

تحديث: 23:18 تغ

توفي السفير الروسي لدى تركيا أندريه كارلوف متأثرا بجروح خطرة إثر إصابته في إطلاق نار في العاصمة أنقرة الاثنين، حسب وزارة الخارجية الروسية.

وكان السفير البالغ من العمر 62 عاما قد نقل إلى المستشفى بعد تعرضه لإطلاق النار خلال كلمة في معرض فني في العاصمة أنقرة.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة ماريا زاخاروفا في تصريحات تلفزيونية "اليوم في أنقرة ونتيجة لهجوم أصيب السفير الروسي لدى تركيا أندريه كارلوف بجروح توفي جراءها" مضيفة قولها: "نعتبر ما حدث عملا إرهابيا".

وأفادت وسائل إعلام تركية بأن إطلاق النار أدى إلى إصابة ثلاثة أشخاص آخرين بجروح.

وأدانت وزارة الخارجية الأميركية الهجوم على السفير الروسي، وقال المتحدث باسم الوزارة جون كيربي "إننا ندين عمل العنف هذا بغض النظر عن مصدره، صلواتنا معه ومع عائلته".

وقال رئيس بلدية أنقرة إن الشخص الذي اغتال السفير التركي في أنقرة شرطي من مواليد عام 1994.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG