Accessibility links

logo-print

قيادة الجيش الروسي تعلن 'عمليات إنسانية' في سورية


الرئيس السوري بشار الأسد خلال لقائه نظيره الروسي فلاديمير بوتين في موسكو (أرشيف)

الرئيس السوري بشار الأسد خلال لقائه نظيره الروسي فلاديمير بوتين في موسكو (أرشيف)

أعلنت قيادة أركان الجيش الروسي، الجمعة، بدء تنفيذ عمليات إنسانية في سورية لمساعدة المدنيين في البلدات التي استعادتها قوات الحكومة السورية من تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

وقال قائد العمليات في قيادة الأركان الروسية الجنرال سيرغي رودسكوي "تمت استعادة 217 بلدة من تنظيم داعش".

وأضاف، خلال اجتماع نقله التلفزيون، أن السكان يعودون تدريجيا إلى هذه البلدات لهذا فإن المهمة الجديدة للقوات الجوية الروسية في سورية هي القيام بعمليات إنسانية.

اتفاق على تواجد عسكري "مفتوح"

وكشفت موسكو، الجمعة، أن روسيا وسورية وقعتا في آب/ أغسطس الماضي اتفاقا يقضي بمنح موسكو الضوء الأخضر لتواجد عسكري مفتوح في سورية التي تشهد حربا مستمرة منذ حوالي خمس سنوات.

ونشرت الحكومة الروسية، الخميس، نص الاتفاق الذي يتحدث عن فترة غير محدودة في الزمن للتدخل العسكري.

وبموجب بنود الاتفاق، نشرت روسيا طائرات وجنودا في قاعدة الحميميم الجوية في اللاذقية في المناطق التي تسيطر عليها الحكومة.

وتم التوصل إلى الاتفاق للدفاع عن "سيادة وأمن ووحدة أراضي روسيا الاتحادية والجمهورية العربية السورية".

وبرر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الحملة العسكرية التي أطلقها في أيلول/سبتمبر والتي تعتبر أكبر تدخل روسي عسكري منذ غزو الاتحاد السوفياتي لأفغانستان في 1979، بقوله إن على روسيا أن تستهدف مقاتلي تنظيم داعش قبل أن يعودوا إلى روسيا.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG