Accessibility links

logo-print

مقتل 12 في الرقة.. وموسكو: الغارات ستستمر أربعة أشهر


طائرة سوخوي روسية الصنع

طائرة سوخوي روسية الصنع

قتل نحو 12 مسلحا من تنظيم الدولة الإسلامية "داعش"، مساء الخميس، في أولى الغارات الروسية التي تستهدف محافظة الرقة معقل التنظيم شرق سورية، بحسب وزارة الدفاع الروسية والمرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض.

وأوضحت الوزارة في بيان أن مقاتلات من طراز سوخوي 247 أصابت "مركزا للقيادة مموها في كسرة فرج جنوب غرب الرقة". وأضافت أن الغارات استهدفت أيضا مواقع في حلب وإدلب.

وذكر مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض رامي عبد الرحمن، من جانبه، أن الضربات الروسية استهدفت الأطراف الغربية لمدينة الرقة والمنطقة التي يقع فيها مطار الطبقة إلى الجنوب الغربي، ما أدى إلى مقتل 12 متشددا على الأقل.

وفي سياق ذي صلة، أعلن رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الروسي أليكسي بوشكوف، الجمعة، أن الغارات الجوية الروسية في سورية ستستمر من ثلاثة إلى أربعة أشهر.

وقال بوشكوف لإذاعة "أوروب 1" الفرنسية "هناك دائما مخاطر بأن تطول الغارات لكن الحديث في موسكو يدور حول ثلاثة إلى أربعة أشهر من العمليات".

وشدد المسؤول الروسي على ضرورة "تسوية الحسابات مع داعش للقضاء على التنظيم أو شله، وبعدها سوف نرى بالنسبة لمصير سورية".

وتابع أن مشروع عقد مؤتمر دولي بمشاركة الرئيس بشار الأسد وإيران سيكون "فكرة منطقية".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG