Accessibility links

logo-print

مناظرة محتملة بين ترامب وساندرز 'ستجذب اهتمام الملايين'


ناخب أميركي

ناخب أميركي

أعرب ملياردير العقارات دونالد ترامب وسناتور فيرمونت بيرني ساندرز عن رغبتهما في إجراء مناظرة بينهما، في خطوة تأتي عقب رفض وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون مناظرة غريمها ساندرز.

وقالت وكالة رويترز إن هذه المواجهة "غير التقليدية" في حال حدوثها سوف تجذب ملايين المتابعين، إذ أن من غير المعتاد أن يتناظر المرشحون الديموقراطيون والجمهوريون معا في الانتخابات التمهيدية.

وقال ترامب، الذي حصل على عدد المندوبين اللازم للفوز بتسمية الحزب الجمهوري في انتخابات الرئاسة، إنه يأمل في مواجهة ساندرز، فيما طالبت حملة الأخير من ترامب أن يمتلك "الشجاعة" لتنفيذ وعده.

وصرح ترامب خلال مقابلة مع برنامج تقدمه محطة إيه بي سي قائلا "أتطلع لمناظرة بيرني، لكن يجب عليهم دفع الكثير من الأموال".

وأكد ساندرز موافقته على هذا الطلب من خلال تغريدة في حسابه على تويتر:

أما كلينتون، فقالت إن الحوار الدائر بشأن عقد هذه المناظرة "غير جاد"، وأعربت عن تطلعها لمواجهة ترامب في الانتخابات الرئاسية.

وأوردت وكالة رويترز أن المناظرة المحتملة ستزيد فرص فوز ساندرز بالانتخابات التمهيدية المقررة في كاليفورنيا الشهر المقبل، على الرغم من أن منافسته في سباق الحزب الديموقراطي هيلاري كلينتون هي الأوفر حظا لنيل بطاقة ترشيح الحزب.

وقد ضمن ترامب أصوات المندوبين الضرورية للحصول على ترشيح الحزب الجمهوري، إذ حصد أصوات 1238 مندوبا متجاوزا العدد المطلوب بمندوب واحد، وذلك فيما لا تزال الانتخابات التمهيدية جارية، ما سيكسبه حتما مزيدا من الأصوات.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG