Accessibility links

السعودية تؤكد أن خلية التجسس المعتقلة على صلة بإيران


عنصران من الشرطة السعودية - أرشيف

عنصران من الشرطة السعودية - أرشيف

أكدت وزارة الداخلية السعودية الثلاثاء أن شبكة التجسس التي أعلنت اعتقالها قبل أسبوع وتضم 16 سعوديا وإيرانيا ولبنانيا "مرتبطة بشكل مباشر بأجهزة الاستخبارات الإيرانية".

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية نقلا عن متحدث أمني أن إفادات المتهمين "أفصحت عن ارتباطات مباشرة لعناصر هذه الخلية بأجهزة الاستخبارات الإيرانية"، مشيرا إلى استلامهم "مبالغ مالية على فترات مقابل معلومات ووثائق عن مواقع مهمة".

وأوضح أن التحقيقات الأولية والأدلة المادية تؤكد وجود "عملية تجسس لصالح تلك الأجهزة" مشيرا إلى أن التحقيقات مستمرة.

وكانت وزارة الداخلية قد اعتقلت المشتبه بهم بناء على ما توفر لرئاسة الاستخبارات العامة من معلومات عن تورط عدد من السعوديين والمقيمين بالمملكة في أعمال تجسسية لمصلحة إحدى الدول التي لم تذكرها بالاسم.

وأشارت معلومات إلى أن الدولة المعنية هي إيران نظرا لوجود إيراني بين المعتقلين. ولكن طهران نفت قبل يومين أي علاقة لها بالشبكة وقال المتحدث باسم الخارجية رامين مهمنبارست إن "هذه المعلومات لا أساس لها"، واصفا ما حدث "بالسيناريو الذي يتكرر للاستهلاك الداخلي".

وكان ناشطون قد أعلنوا اعتقال عدد من الكوادر الشيعية بينهم أطباء وأكاديميون ورجال دين. ومن جانب آخر، ندد رجال الدين في القطيف بتوقيف هؤلاء.

وتعد المنطقة الشرقية الغنية بالنفط المركز الرئيسي للشيعة الذين يشكلون نحو 10 في المئة من السعوديين البالغ عددهم نحو عشرين مليون نسمة.

ويتهم أبناء الطائفة الشيعية السلطات السعودية بممارسة التهميش بحقهم في الوظائف الإدارية والعسكرية وخصوصا في المراتب العليا للدولة.

وتقول منظمات حقوقية إن قوات الأمن اعتقلت أكثر من 600 شخص في القطيف منذ ربيع عام 2011 لكنها أطلقت سراح غالبيتهم.
XS
SM
MD
LG