Accessibility links

logo-print

العلاقات الخليجية.. العاهل السعودي يدعو لفتح صفحة جديدة


العاهل السعودي الملك عبد الله تعهد خلال محادثات مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري

العاهل السعودي الملك عبد الله تعهد خلال محادثات مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري

أشاد العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز الأربعاء باتفاق الرياض الذي أنهى أشهرا من الخلافات مع قطر، وعاد بمقتضاه سفراء السعودية والبحرين والإمارات إلى الدوحة.

ودعا العاهل في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية، وسائل الإعلام وقادة الرأي في الخليج إلى التهدئة والمساعدة في فتح صفحة جديدة للعلاقات بين الدول الخليجية.

وقررت السعودية والإمارات والبحرين في قمة مصغرة عقدت في الرياض مساء الأحد، إعادة سفرائها إلى الدوحة بعد ثمانية أشهر من القطيعة.

وكانت الدول الثلاث تتهم قطر خصوصا بدعم الإخوان المسلمين، خصوصا في مصر، وبإيواء معارضين خليجيين وبتجنيس مواطنين بحرينيين سنة.

الرياض تدعم القاهرة

وفي سياق متصل، أكد الملك السعودية وقوف بلاده إلى جانب مصر قيادة وشعبا، معبرا عن أمله في بدء مرحلة جديدة من "الإجماع والتوافق بين الأشقاء"، في إشارة إلى الخلافات الحادة بين القاهرة والدوحة.

وقال العاهل السعودي "أناشد مصر شعبا وقيادة السعي معنا في إنجاح هذه الخطوة في مسيرة التضامن العربي، كما عهدناها دائما عونا وداعمة لجهود العمل العربي المشترك".

وتدهورت العلاقات بين مصر وقطر بشكل كبير بعد قيام الجيش المصري بعزل الرئيس السابق محمد مرسي، واستمر هذا الوضع بعد وصول عبد الفتاح السيسي إلى سدة الرئاسة.

المصدر: وكالة الأنباء السعودية/وكالات

XS
SM
MD
LG