Accessibility links

logo-print

استخدمت الفوتون للجراحة.. من تكون السعودية غادة المطيري؟


الباحثة السعودية غادة المطيري

الباحثة السعودية غادة المطيري

تمكنت الباحثة السعودية غادة المطيري من اكتشاف معدن يمكن أشعة الضوء من الدخول إلى جسم الإنسان في رقائق تسمى "الفوتون"، بما يسهل معه الدخول إلى الخلايا دون الحاجة إلى عمليات جراحية.

واستطاعت المطيري في فترة وجيزة أن تفرض نفسها في عالم البحث العلمي في أميركا.

أنهت هذه الباحثة الشابة دراستها الثانوية في مدارس السعودية وسافرت إلى الولايات المتحدة للتحصيل الجامعي.

تخرجت من كلية العلوم قسم الكيمياء في جامعة "أوكسيدينتال" في لوس أنجلس، وأكملت بعدها رسالة الماجستير في الكيمياء الحيوية من جامعة "بيركلي" في ولاية كاليفورنيا، وحصلت على الدكتوراه من ولاية كاليفورنيا في الهندسة الكيميائية.

قدمت المطيري 10 أبحاث ومؤلفا علميا باسم "التقنية الدقيقة" تُرجم في ألمانيا واليابان والولايات المتحدة. وهي تمتلك معملا خاصا قيمته مليون دولار منحته إياها ولاية كاليفورنيا، وتأمل أن يكون معملها حلقة وصل بين الجامعات ومراكز الأبحاث الأميركية ونظيرتها السعودية.​

العائلة سبب النجاح

تعمل المطيري حاليا مع شقيقها خالد وهو طبيب متخصص في عمليات التجميل في أميركا، وينسقان حاليا جهودهما من أجل إيجاد طريقة كيميائية جديدة لإزالة الدهون من الجسم.

تقول المطيري إن طريق النجاح يتطلب الكثير من التفاؤل والعزم بالإضافة إلى المثابرة في العمل والبيئة التنافسية.

للمطيري ثلاثة إخوة ذكور وشقيقة واحدة، كلهم دكاترة ناجحون في أميركا والسعودية، وتقول "درست أمي الكيمياء، وقد وصلنا أنا وإخوتي لما نحن عليه بفضلها، فقد كانت امرأة ذكية كرست حياتها كلها لأبنائها".

الفوتون في خدمة الجراحة

تساعد تقنية استخدام الفوتون، التي توصلت إليها هذه الباحثة، على التحكم بأعضاء داخل الجسم دون الدخول إليه، وضبط وقت العملية، باستخدام نوع من الضوء من أسهل وأرخص أنواع الأشعة التي لا يمتصها الجسم.​

وفي حال إصابة شخص بالسرطان، تسهل هذه الأشعة الدخول إلى منطقة المرض والقضاء على السرطان دون أي جراحة للجسم وبلا أضرار جانبية.

نالت المطيري أرفع جائزة للبحث العلمي في أميركا بفضل اختراعها الجديد الذي قد يعوض العمليات الجراحية. وحازت أيضا على منحة جامعية قدرها ثلاثة ملايين دولار أميركي، ستخصص لمتابعة البحوث المخبرية، حيث ستعمل على تطوير اكتشافها الذي قد يحدث ثورة في وسائل التطبيب باستعمال الفوتون الموجّه لتحاشي العمليات الجراحية.

المصدر: موقع الحرة

XS
SM
MD
LG