Accessibility links

logo-print

طبيب أردني ولّد سعودية.. بعد الرصاص قد يعاقب بغرامة


الطبيب الأردني مهند الزبن وفقا لصحيفة عكاظ.

الطبيب الأردني مهند الزبن وفقا لصحيفة عكاظ.

فاجأ المحامي السعودي عمر الجهني متابعي قضية إطلاق النار على الطبيب الأردني الذي أشرف على توليد سيدة سعودية في مدينة الملك فهد الطبية، حينما قال إن هذا الطبيب الشاب قد يواجه العقاب، وفقا لوسائل إعلام سعودية وأردنية.​

وقال الجهني وهو رئيس مركز كوادر القانون في السعودية إن الطبيب الأردني قد "يعاقب بالغرامة المالية، أو إنهاء عقده في حال ثبتت مخالفته الأنظمة والقوانين" السعودية.

وأضاف الجهني أن قسم المتابعة في الشؤون الصحية في الرياض، والهيئة الصحية الشرعية ينظران في أمره.

وتداول ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي صورة قالو إنها للطبيب الأردني وهو على سرير في المستشفى.​

وذكرت صحيفة عكاظ أن الطبيب الأردني يدعى مهند الزبن، وهو من أب أردني وأم سعودية.​

وكان وزير الصحة السعودي توفيق الربيعة قد أعلن أن حالة الطبيب الأردني مستقرة .

وأضاف أن سلامة الأطباء أولوية مهمة بالنسبة للوزارة.​

أما الزوج السعودي الذي أطلق النار على الطبيب لأنه أشرف على ولادة زوجته، فأشار الجهني إذا ثبتت التهمة عليه، وثبتت حيازته للسلاح والذخيرة، سيحال إلى ديوان المظالم، أو بعد تحديد الاختصاص إلى المحكمة الجزائية.

وبين الجهني أن الزوج قد يواجه عقوبة "السجن مدة لا تتجاوز 18 شهرا، وبغرامة لا تزيد عن ستة آلاف ريال أو بإحدى هاتين العقوبتين".

وأوضح الجهني أن سلاح الزوج سيصادر إذا ثبت أنه غير مرخص، وسيواجه عقوبات سجن وغرامة منصوصا عليها في القانون.

وكانت الشرطة السعودية قد أكدت إلقاء القبض على الزوج السعودي الذي استدرج الطبيب الأردني وأطلق الرصاص عليه في حديقة المدينة الطبية لأن الطبيب أشرف على ولادة زوجته.

اقرأ تفاصيل القصة..

بعد توليدها.. سعودي 'يشكر' طبيب زوجته برصاصة

دخلت السيدة السعودية إلى مدينة الملك فهد الطبية في الرياض لتضع مولودها، واستدعت حالتها تدخل طبيب أردني يعمل هناك، فأشرف على الولادة.

الزوج جاء إلى مكتب الطبيب واستدرجه إلى حديقة المدينة الطبية، قائلا له: "أريد أن أقدم لك الشكر والعرفان على ما قمت به تجاه زوجتي التي قمت بتوليدها".

بالفعل قدم "الشكر" على العرفان، لكن بـ"طلقة نارية" استقرت في كتف هذا الطبيب، بحضور مراجعين وأطفال شهدوا الحادثة.

أما الدافع وراء هذا العمل فهو ذاته الذي يقتضي الشكر والعرفان: قيام الطبيب بالإشراف على ولادة الزوجة.

هذه القصة نقلتها وسائل إعلام محلية سعودية.

سعوديون تفاعلوا مع الحادثة على مواقع التواصل الاجتماعي. وتساءلت سارة عبر توتير: لماذا يعارض الرجل السعودي عمل المرأة في المستشفيات، إذا كان يرفض أن يشرف طبيب على علاج زوجته؟ تساؤل منطقي، أليس كذلك؟

الزوجة مكثت في المدينة الطبية أسبوعا، فتساءل داعية سعودي: "خلال أسبوع لم يستطيعوا توفير طبيبة؟" فجاءه رد المغرد يعقوب:​

وتطرح هذه المغردة قضية سلامة الأطباء من أي اعتداء:​

ويرى عبد الله أن هذا الأمر مخالف للشريعة:​

أما أيمن فيعتقد أن المشكلة تتعلق بأفكار المجتمع السعودي:​

وسائل إعلام سعودية أكدت أن الشرطة ألقت القبض على الجاني، وأن الطبيب دخل إلى العناية المركزة وحالته الصحية مستقرة.

المصدر: موقع الحرة/وسائل إعلام/تويتر

XS
SM
MD
LG