Accessibility links

logo-print

صدمة في السعودية بعد خسارة لقب خليجي 22


القطريون يحتفلون بالفوز

القطريون يحتفلون بالفوز

خيم الحزن على الصحف السعودية الصادرة صباح الخميس بعد فقدان فرصة التتويج بلقب خليجي 22 والخسارة أمام المنتخب القطري 1-2 في المباراة النهائية التي احتضنها ملعب الملك فهد الدولي بالرياض مساء الأربعاء.

وقالت صحيفة الرياض "خيبة أمل جديدة سجلها المنتخب السعودي في العاصمة الرياض بعد خسارة الأخضر لقب خليجي 22 على يد المنتخب القطري الذي توج باللقب الخليجي للمرة الثالثة في تاريخه، وواصل المنتخب السعودي فشله في المحافل الدولية وغيابه عن منصات التتويج".

ووجهت الصحيفة الاتهام للمدرب الإسباني لوبيز كارو، وقالت " كان للوبيز دور كبير في خسارة اللقب الخليجي بسبب تخبطاته التي أفقدت الأخضر السعودي هويته، وأكمل لوبيز عبثه وأثبت بما لا يدع مجالا للشك أن استمراره في قيادة الأخضر سيعيده خطوات إلى الوراء".

ولم تغفل صحيفة الرياض دور اللاعبين في الخسارة، وقالت إن "اللاعبين لم يقدموا في المباراة ما يشفع لهم بالفوز، وتسببوا في خروج الجماهير السعودية التي ملأت المدرجات حزينة".

أما صحيفة عكاظ فأشارت إلى أن المنتخب القطري عاد لجادة البطولات عبر بوابة منافسه المنتخب السعودي بانتزاعه بطولة كأس الخليج العربي.

وأبرزت الصحيفة تصريحات رؤساء الأندية السعودية الذين طالبوا بالعمل على دعم المنتخب في المرحلة المقبلة وطي صفحة الماضي.

وتحت عنوان "راحت علينا"، قالت صحيفة الشرق إن المنتخب السعودي أهدر فرصة التتويج بلقب بطولة كأس الخليج الـ 22 لكرة القدم.

وألقت صحيفة الرياضية باللوم على المدرب الإسباني لوبيز، وقالت "لم يكترثوا ولم يسمعوا للأصوات المحذرة والتي توقعت سقوطا مذلا للمنتخب السعودي في مشاركته ببطولة كأس الخليج الـ 22 والتي نظمها بنجاح على أرضه وبين جماهيره، لتختتم أمس بمشهد هزيل".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG