Accessibility links

الهلال السعودي: نتيجة مباراتنا مع سيدني نقطة سوداء في تاريخ الكرة


لقطة من مباراة الهلال ووسترن سيدني

لقطة من مباراة الهلال ووسترن سيدني

طالب مجلس إدارة نادي الهلال السعودي رئيس وأعضاء الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بفتح تحقيق رسمي حول المسؤولين عن تعيين طاقم تحكيم مباراتي نهائي دوري أبطال آسيا التي جمعت الهلال ونظيره ويسترن سيدني الأسترالي، انتهت الأولى بفوز الأخير والثانية بالتعادل.

وقاد مباراة الذهاب التي فاز فيها ويسترن سيدني 1-صفر طاقم تحكيم إيراني بقيادة علي رضا فغاني وأدار لقاء الإياب الذي انتهى بالتعادل من دون أهداف طاقم ياباني بقيادة يويتشي نيشيمورا.

وشهدت المباراتان أخطاء تحكيمية، حسب الهلال، تضرر منها الفريق السعودي وأهدرت حقوقه خلالهما في الحصول على ست ركلات جزاء، منها اثنتان في لقاء الذهاب، وأربع في لقاء الإياب، وذلك بشهادة معظم المحللين والمختصين في أغلب دول العالم بما في ذلك التلفزيون الأسترالي، الذي أشار باستغراب شديد لموقف الحكم الياباني نيشيمورا وتجاهله لضربات الجزاء المشار إليها، كما يقول الهلال.

وشددت إدارة الهلال في بيان صحافي أصدرته الاثنين على رئيس الاتحاد الآسيوي البحريني سلمان بن إبراهيم آل خليفة بحتمية تحمله لمسؤولياته وإيقاف الأخطاء الفادحة التي شهدتها المباراتان وشوهت سمعة الاتحاد الآسيوي، وفقا للبيان.

وتابع بيان الهلال أن "ما يثير الاستغراب اختيار حكم تم إبعاده من التحكيم في نهائيات كأس العالم الماضية نتيجة الأخطاء التي ارتكبها أثناء البطولة فضلا عن انتهاء مسيرته التحكيمية بنهاية هذه المباراة ما يجعل إسناد المباراة النهائية له خطأ فادحا يجب محاسبة المتسبب فيه".

وأوضح النادي أن ما حدث في لقاء إياب نهائي بطولة دوري أبطال آسيا هو "نقطة سوداء في تاريخ الكرة الآسيوية، وسلب لحق شعب كامل كان ينتظر الفرحة والتمتع بمنافسة عادلة وشريفة".

وختم البيان الهلالي "نحن على ثقه أن مكاسبنا من المباراة، وتعاطف الجميع معنا، ومع فريقنا يفوق بمراحل ما كان سيتحقق من إحراز لقب البطولة".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG