Accessibility links

logo-print

واشنطن: لا توتر مع السعودية بشأن سورية


وزير الخارجية الأميركي جون كيري يستقبل الأمير محمد بن سلمان خارج منزله في واشنطن الاثنين

وزير الخارجية الأميركي جون كيري يستقبل الأمير محمد بن سلمان خارج منزله في واشنطن الاثنين

نفت وزارة الخارجية الأميركية الثلاثاء، وجود أي توتر مع السعودية بشأن النزاع في سورية.

وقال المتحدث باسم الوزارة جون كيربي في مؤتمر صحافي: "في حال سألتموني إذا ما كان هناك فرق فلسفي كبير بين السعوديين والولايات المتحدة حيال كيفية المضي قدما في الميدان في سوريا، فإن الجواب هو لا".

وكان وزير الخارجية الأميركي جون كيري قد استقبل وزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان آل سعود في منزله في واشنطن مساء الاثنين،حيث "ناقشا حزمة من المواضيع مثل اليمن وسورية وليبيا ومكافحة الإرهاب".

ورأى كيربي أنه لولا دعم السعودية، وهي عضو مؤسس في التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية، لما وجدت المجموعة الدولية لدعم سورية، والتي تضم نحو 20 دولة تسعى لإيجاد حل سياسي للنزاع السوري.

وقبل زيارة الأمير السعودي، استبعد مدير وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية "سي آي أيه" جون برينان، أي مسؤولية للسعودية في اعتداءات الحادي عشر من ايلول/سبتمبر 2001.

على عكس المرشحة الديمقراطية في الانتخابات الرئاسية هيلاري كلينتون، التي نددت الاثنين بدور السعودية وقطر والكويت في تمويل "الفكر المتطرف الإسلامي"، غداة الاعتداء في مدينة أورلاندو.


المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG