Accessibility links

السعودية تعلن عدم تسجيل أي إصابة بفيروس كورونا بين الحجاج حتى الآن


حجاج مصريون يتوجهون إلى مشعر منى الأحد

حجاج مصريون يتوجهون إلى مشعر منى الأحد

توجه أقل من مليوني حاج إلى مشعر منى الأحد لقضاء يوم التروية، أول مناسك الحج، في ظل تضاؤل أعدادهم قياسا على السابق بسبب المخاوف من فيروس كورونا وأعمال التوسعة في الحرمين المكي والنبوي، في حين أعلنت وزارة الصحة "عدم تسجيل أي حالة وبائية أو محجرية في صفوف الحجاج".

وكان وزير الصحة عبد الله الربيعي أعلن مساء السبت عدم وجود إصابة بهذا الفيروس الذي يصيب الجهاز التنفسي في صفوف الحجاج بعد أن أسفر عن وفاة 60 شخصا في العالم بينهم 51 في السعودية وحدها، حيث ظهرت هذه السلالة من الفيروس العام الماضي.

وخشي بعض مسؤولي وزارة الصحة من حدوث تفش كبير للفيروس أثناء موسم الحج.

وقال المتحدث الرسمي لوزارة الصحة خالد المرغلاني إنه يريد طمأنة الجميع إلى أنه لم تسجل أي حالات إصابة بفيروس كورونا بين الحجاج.

وسيبدأ الحج رسميا يوم الاثنين. ووصل إلى مكة حتى الآن 1.6 مليون حاج من خارج المملكة.

وأضاف المرغلاني أن الوزارة اتخذت جميع التدابير اللازمة ولديها المعامل لإجراء الاختبارات للحالات المشتبه فيها وفي حالة أثبتت الاختبارات الإصابة سيتم عزلهم على الفور لتجنب أي إصابة وبائية.

إصابتان جديدتان في الرياض

وقالت الوزارة يوم الخميس إن رجلين توفيا بعد إصابتهما بالفيروس ليرتفع بذلك إجمالي الوفيات في المملكة بسبب الفيروس إلى 51 شخصا.

وأضافت الوزارة أن الرجلين من الرياض وعمريهما 78 و55 عاما لكنها لم تنشر تفاصيل عن تاريخ الوفاة.

وأطلقت الوزارة حملة إرشادية للحجاج حول كيفية منع انتشار العدوى.

وقال الدكتور موفق أبو طالب الطبيب ورئيس قسم صحة الحج في مستشفى بعرفات إن نحو 22 ألفا من العاملين في مجال الصحة بينهم أطباء وممرضون وممرضات وفريق إداري في حالة تأهب لمساعدة الحجاج المرضى أو المصابين. وأضاف أن عدد العاملين أكبر من العام الماضي بنحو ثلاثة آلاف موظف.

وهنا بعض التغريدات من الحجاج:
XS
SM
MD
LG