Accessibility links

logo-print

الإندبندنت: 31 ألف عامل في السعودية يشكون تأخر رواتبهم


عمال أجانب يتناولون إفطارهم في ورشة بناء في العاصمة السعودية الرياض

عمال أجانب يتناولون إفطارهم في ورشة بناء في العاصمة السعودية الرياض

قالت صحيفة الإندبندنت في تقرير الخميس، إن 31 ألفا من العمال السعوديين والأجانب شكوا لوزارة العمل السعودية تأخر دفع رواتبهم، في حين اضطرت القنصلية الهندية في المملكة لتوزيع وجبات طعام على عمال من رعاياها لم يتلقوا رواتبهم منذ أشهر.

وكانت ثلاث من أكبر شركات المملكة على قائمة الشركات المتأخرة في دفع أجور عامليها، ومنها الشركة الأكثر شهرة "بن لادن للمقاولات" التي يعيش أفواج عمالها من الهنود والباكستانيين وغيرهم بلا أجور منذ سبعة أشهر في بعض الحالات.

"التأثر بالظروف الحالية"، كان عذر شركة "سعودي أوجيه المحدودة" عن تأخرها عن تأدية التزاماتها تجاه موظفيها، بينما أضيف لمعاناة موظفي "شركة سيماك المتحدة" منعهم من مغادرة البلاد رغم مرور شهور على آخر مرة تم فيها صرف رواتبهم، حسب الإندبندنت.

وتكشف الصحيفة في تقريرها الذي حمل عنوان "السعودية لا تستطيع دفع أجور عمالها أو فواتيرها، لكنها تستطيع تمويل حرب في اليمن"، أن الطائرات السعودية والإماراتية قامت منذ بداية الحرب بقصف أهداف مدنية من مستشفيات وعيادات ومخازن مواد طبية أكثر من تلك التي قامت بقصفها الولايات المتحدة في كل من صربيا وأفغانستان مجتمعتين عام 1999.

وإلى حرب اليمن عزت الإندبندنت العجز الذي سجلته السعودية بـ 100 مليار دولار في موازنتها، بالرغم من امتلاكها أكثر من 16 في المئة من الاحتياطي العالمي للنفط، ولشركة بحجم أرامكو التي تحقق يوميا ما لا يقل عن مليار دولار.

المصدر: صحيفة الإندبندنت

Facebook Forum

XS
SM
MD
LG