Accessibility links

المالكي: ما يجري في العراق فتنة "نتنة" والجميع يتحمل المسؤولية


رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي

رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي

دعا رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي العراقيين إلى التصدي لمحاولات إعادة البلاد إلى مرحلة "الحرب الأهلية الطائفية"، معتبرا أن البلاد تعيش حاليا "فتنة طائفية".

وقال المالكي في كلمة بثتها قناة "العراقية" الرسمية "نعم إنها فتنة، والفتنة كالنار تأكل الحطب والهشيم"، وأضاف أن الفتنة عمياء لا تميز بين المجرم والبريء، داعيا أبناء البلد إلى اتقاء شرها لأنها "نتنة".

ودعا رئيس الوزراء الذي يحكم البلاد منذ 2006 رجال العشائر والإعلاميين ورجال الدين إلى "أن يبادروا وألا يسكتوا على الذين يريدون إعادة البلد إلى ما كان عليه في الحرب الأهلية والطائفية".

وهذه كلمة المالكي كما بثتها قناة "العراقية" شبه الحكومية:


وجاءت كلمة المالكي في وقت تشهد فيه البلاد موجة عنف ضد قوات الأمن، خلفت أكثر من 130 قتيلا خلال ثلاثة أيام، اندلعت عقب اقتحام قوات الجيش لساحة اعتصام مناهض لرئيس الوزراء في الحويجة شمال بغداد.
XS
SM
MD
LG