Accessibility links

شوماخر في حالة مستقرة ولكنها لا تزال حرجة


ميكائيل شوماخر

ميكائيل شوماخر

تبدو الحالة الصحية لسائق الفورمولا 1 المعتزل الألماني مايكل شوماخر "مستقرة" بعد 72 ساعة من دخوله مستشفى غرونوبل إثر إصابة خطيرة في الرأس عقب حادث تزلج في جبال الآلب الفرنسية.

ولم يدل الأطباء بأي تصريح حول حالة النجم العالمي، الا أن الملحقة الصحافية والمقربة من عائلة شوماخر، سابين كيهم قالت أمام مستشفى غرونوبل صباح الأربعاء، إن حالة شوماخر كانت "مستقرة ليلا وهذا الصباح"، مضيفة أن ذلك كان "نبأ سارا".

ورفضت كيهم التعليق على الحالة الصحية لشوماخر في الساعات المقبلة مشيرة إلى أن "الأطباء وحدهم مخولون للحديث في هذا الموضوع".

وشددت كيهم "الحالة تبقى حرجة"، موضحة أن عائلة شوماخر أمضت الليلة بالقرب منه وأنها لن تقوم بأي تعليق آخر.

من جهته، رفض أطباء النجم الألماني الإدلاء بأي تصريح بعدما كانوا قد أعلنوا الثلاثاء أن الساعات المقبلة ستكون "عصيبة".

ويعتبر شوماخر حتى الآن السائق الأكثر تتويجا في سباقات الفورمولا 1 في العالم أمام الأرجنتيني خوان-مانويل فانجيو برصيد سبعة ألقاب عالمية بين عامي 1994 و2004 و91 فوزا في سباقات الجائزة الكبرى.

وواصل المغردون على تويتر متابعتهم للأزمة الصحية التي يعيشها البطل الألماني متمنين أن يتمكن من الخروج من هذه الأزمة منتصرا كما كان يفعل سابقا على حلبات السباق.

هذا المغردة تقول: لا مجال هنا للتهاني بمناسبة العام الجديد. نريد فقط أن يعود إلينا شوماخر في أسرع وقت.
ويقول آخر: قلوبنا مع شوماخر
XS
SM
MD
LG