Accessibility links

السيسي: الشعب المصري انتفض ضد قوى التطرف والظلام


الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إن "الشعب المصري خرج ضد قوى التطرف والظلام التي قوضت العملية الديمقراطية بعد وصولها إلى السلطة"، ملمحا إلى أن جماعة الإخوان المسلمين يوظفون الدين للوصول إلى السلطة والانقلاب على الديمقراطية.

وأضاف السيسي، في كلمته الأربعاء أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، أن "الشعب المصري رفض طغيان فئة باسم الدين"، مشيرا إلى أن الإخوان المسلمين "يستترون بالدين لتحقيق دولة الخلافة".

وأكد أنه " لا ينبغي السماح للمطرفين بالإساءة للدين الإسلامي وأكثر من مليار مسلم".

ووعد السيسي المصريين بدولة "دولة تكفل حرية العقيدة والعبادة والحقوق والحريات وتضمن العيش المشترك للجميع"، مشددا على أن "الشعب المصري يدرك أن تحقيق أهدافنا يبدأ ببناء دولة ديمقراطية".

ودعا الرئيس المصري الأمم المتحدة إلى المشاركة في المؤتمر الاقتصادي لدعم مصر، لافتا إلى أن القاهرة بدأت العمل في برنامج تنموي طموح حتى العام 2030.

وفي سياق حديثه عن الصراع في ليبيا، قال إن مصر طرحت مع دول أخرى "مبادرة لإنهاء محنة هذا البلد الشقيق يضمن وقف الاقتتال"، مشددا على ضرورة "توقيف تهريب السلاح عدم التسامح مع قوى التطرف في ليبيا".

وتحدث عن النزاع في سورية، وأشار إلى أنه يثق بإمكانية وضع إطار سياسي لحل هذه الأزمة لدحر الإرهاب".

وبخصوص ردود الفعل حول خطاب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، قال أستاذ علم الاجتماع السياسي في الجامعة الأميركية بالقاهرة سعيد صادق إن الرئيس السيسي كان موفقا في شرح حقيقة ما جرى في مصر.

المزيد في تقرير مراسلة "راديو سوا" إيمان رافع من القاهرة:

المصدر: موقع قناة الحرة/ راديو سوا

XS
SM
MD
LG