Accessibility links

إيطالي يخبئ 36 جمجمة بشرية في بيته للإتجار بها


رجال الشرطة في بوروندي

رجال الشرطة في بوروندي

عثرت الشرطة البوروندية على 36 جمجمة بشرية في منزل رجل إيطالي يقع في بوجمبورا بعدما أوقف على ذمة التحقيق في 29 أكتوبر/تشرين الأول إثر محاولته تهريب جمجمتين إلى تايلاند ضبطتا خلال مسح ضوئي في مطار بوجمبورا الدولي.

وقال الناطق باسم شرطة بوروندي إن الشرطة "عثرت في نهاية أكتوبر/تشرين الأول على طرد في مطار بوجمبورا كان يحتوي على جمجمتين أرسله إيطالي استعار اسم جوزيبيه فافارو".

وقد عثرت الشرطة يوم الجمعة على "36 جمجمة بشرية في منزل" جوزيبيه فافارو الذي كان يشتري عظم الرأس في بوروندي في مقابل 50 دولارا أميركيا ليعيد بيعه في تايلاند بسعر 300 دولار، كما ألقت الشرطة القبض على 3 من شركائه أيضاً.

وقال الناطق باسم الشرطة "هذه المسألة تثير العجب، فهي المرة الأولى التي نرصد فيها عمليات مماثلة حتى أن علماء الانثروبيولوجيا توقفوا عن القيام بمثل هذا النوع من الأنشطة منذ فترة طويلة".

ولا يزال التحقيق جاريا لتحديد دوافع الاتجار بالجماجم البشرية الذي كان قائماً منذ حوالى عشر سنوات.

ويتساءل هذا المغرد عمن يكون أصحاب هذه الجماجم وماذا كان يفعل بها الإيطالي في منزله
XS
SM
MD
LG